آخر تحديث: 2017/8/19 الساعة 18:28 (مكة المكرمة) الموافق 1438/11/27 هـ
رياضة الجزيرة



الدوري الألماني

نجاح الاختبار الأول لتقنية الفيديو ببوندسليغا

باير ليفركوزن
تابع
ليفاندوفسكي
تابع
الدوري الألماني
تابع
بايرن ميونيخ
تابع
ركلة الجزاء التي سجلها ليفاندوفسكي دخلت تاريخ بطولة ألمانيا لكرة القدم (رويترز)

دخلت ركلة الجزاء التي سجلها المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي الجمعة لصالح فريقه بايرن ميونيخ في مرمى باير ليفركوزن (3-1)، تاريخ بطولة ألمانيا لكرة القدم، إذ سجلت أول ركلة جزاء بعد اللجوء إلى تقنية مساعدة التحكيم بالفيديو، في خطوة حققت نجاحا ونالت إشادة.

وسجل ليفاندوفسكي في الدقيقة 53 الهدف الثالث لفريقه بعد احتساب ركلة الجزاء باللجوء إلى تقنية الفيديو، إذ لم يتنبه الحكم توبياس شتايلر في بادئ الأمر لوجود عرقلة من قبل لاعب ليفركوزن التشيلي تشارلز أرانغيز بحق المهاجم البولندي داخل منطقة الجزاء.

ولفت في مباراة بايرن وليفركوزن بافتتاح للمرحلة الأولى من موسم 2017-2018، أن الوقت الذي تطلبه اللجوء لتقنية الفيديو كان قصيرا، علما بأن إحدى الملاحظات الأساسية على هذه التقنية كانت الخشية من أنها تتطلب وقتا وتعيق سير إيقاع المباراة.

وقال المسؤول عن مشروع تقنية المساعدة بالفيديو في بوندسليغا هلموت كروغ "نحن سعيدون جدا بطريقة سير الأمور في مباراة الافتتاح، عملنا التحضيري الكثيف آتى ثماره".

وأجريت ببطولة ألمانيا في الموسم الماضي بعض التجارب على تقنية الفيديو، لكن بشكل لم يؤثر على سير المباريات، بل كانت عبارة عن محاكاة لما سيكون عليه استخدام هذه التقنية إذا اعتُمدت.

ونوهت رابطة الدوري بنجاح هذه التجربة في المباراة "ولا سيما في سرعة أخذ القرار"، معتبرة على لسان أحد مسؤوليها أن "هذا المثال الأول حول قرار متخذ بتقنية الفيديو في بوندسليغا سيساعد بالتأكيد في تفهم المشجعين والمشاهدين، وسيساعد في تقبل التقنية الجديدة".

وإذا سارت الأمور على ما يرام، فستعتمد هذه التقنية في كل مباريات بطولة ألمانيا لهذا الموسم، علما بأنها اختبرت في كأس العالم للأندية العام الماضي وكأس القارات 2017.

المصدر : وكالات

شارك برأيك