رياضة الجزيرة



غريزمان محتفلا بهدفه الذي منح فرنسا بطاقة التأهل (رويترز)

بعد أن كان محلا لانتقادات الجماهير والصحافة المحلية تحول أنطوني غريزمان إلى بطل قومي في فرنسا بعد أن استعاد لقبه كأيقونة للمنتخب الفرنسي الأول لكرة القدم.

وعاد مهاجم المنتخب الفرنسي مستضيف بطولة كأس أمم أوروبا "يورو 2016" ليصبح مرة أخرى الاسم الأكثر تداولا في جميع ربوع فرنسا بعد أن قاد فرنسا لفوز صعب على ألبانيا الأربعاء عقب دخوله إلى الملعب كبديل في الشوط الثاني.

وبعد أن أثار جدلا كبيرا بسبب مشاركته الضعيفة في المباراة الأولى لفرنسا في البطولة أمام رومانيا، بالإضافة إلى الشكوك المثارة بشأن حالته البدنية حصل غريزمان الآن على لقب "المنقذ" بفضل الهدف الذي سجله في مباراة أمس وفتح به الطريق لفرنسا للوصول إلى دور الثمانية من "يورو 2016".

هدف غريزمان بمرمى ألبانيا في الدقيقة التسعين (رويترز)

غريزمان يثبت جدارته
وخلال 22 دقيقة أثبت غريزمان لمدربه ديدييه ديشان أنه أخطأ بالاحتفاظ به على مقاعد البدلاء لصالح اللاعب كينغسلي كومان.

وقال غريزمان مهاجم أتلتيكو مدريد في تصريحات لشبكة "تي أف أي" التلفزيونية عقب فوز فرنسا في مباراة أمس بهدفين نظيفين "هذا تعويض عن المباراة التي قدمتها أمام رومانيا، سأظل أعمل كالمعتاد".

وكان غريزمان قد افتتح التسجيل لصالح فرنسا في شباك المنتخب الألباني بالدقيقة التسعين.

وتخلص المهاجم الفرنسي من الضغوط التي كانت تثقل كاهله بعد المباراة الافتتاحية للبلد المضيف على ملعب "دو فرانس" بعد أن سجل هدفا رائعا برأسية في الدقيقة الأخيرة من مباراة أمس على ملعب بيير ماروي.

وقبل أن يرى كرته تحتضن الشباك انطلق المهاجم الأعسر (25 عاما) إلى الخط الجانبي للملعب للاحتفال بفرحة عارمة بهدفه الذي جاء بمثابة تعويض عن أدائه الباهت في المباراة الأولى.

وقال ديدييه ديشان -الذي كان يجلس بجوار باييه خلال المؤتمر الصحفي- "(غريزمان) لم يكن سعيدا وكذلك بول بوغبا، ولكنه دخل إلى الملعب وصنع الفارق، لقد كان أمرا جيدا بالنسبة له حتى لو كان يرغب في اللعب منذ البداية".

المدرب ديدييه ديشان انتقد الحالة البدنية لغريزمان (رويترز)

وأعرب عدد كبير من لاعبي المنتخب الفرنسي عن مساندتهم لغريزمان، وقال المدافع باكاري سانيا "لقد جعلنا نعتاد جميعا على أدائه الكبير، إنه يصنع الفارق ولكن عندما لا يقوم بهذا تزداد تطلعات الناس فيه، وهو يعلم هذا".       

وأضاف اللاعب الفرنسي السابق يانيك ستوبيرا الذي أشار إلى تفوق غريزمان على المهاجمين أوليفر جيرو وكومان "أنطوني غريزمان هو القائد". 

ورغم ذلك عاد ديشان إلى تسليط الضوء مرة أخرى على الحالة البدنية لمهاجمه الذي جاء للمشاركة في "يورو 2016" بعد موسم طويل لعب خلاله 54 مباراة.

وأكمل ديشان "إنه في حالة جيدة ولكنه خاض موسما طويلا، نلعب ثلاث مباريات خلال تسعة أيام". 

المصدر : الألمانية

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو