رياضة الجزيرة



دونغا قال إن البرازيل لم تعد تحظى بوجود ثلاثة أو أربعة لاعبين من فئة النجوم بصفوفها (
أكد المدير الفني الوطني للمنتخب البرازيلي كارلوس دونغا أن البرازيل تعاني فراغا في جيل  اللاعبين الذين تتراوح أعمارهم بين 23 و28 عاما، وهو الجيل الذي اعتاد أن يمثل القوام الرئيسي وأبرز لاعبي الفريق.

وقال دونغا في تصريحات نقلها عنه موقع "يو أو إل" على الإنترنت إن "البرازيل كانت معتادة دائما أن تحظى بثلاثة أو أربعة لاعبين من فئة النجوم، لكن هذا الأمر انتهى، فلدينا فراغ في جيل ما بين 23 و28 عاما".

وأضاف أن "لاعبين في مثل هذا العمر في البرازيل كانوا رائعين، ولكنهم لم ينجحوا في أوروبا لعدة أسباب أهمها أنهم مكثوا وقتا كبيرا على مقاعد البدلاء، فليس لدينا لاعبون في مركز رأس الحربة الذين اعتادوا أن يكونوا أبرز العناصر في الفريق".

ويتعرض دونغا إلى انتقادات قاسية منذ بطولة كوبا أميركا الماضية في تشيلي عندما خرجت البرازيل من دور الثمانية، حيث كانت تلك هي البطولة الرسمية الأولى له بعد تولي منصب المدير الفني لمنتخب السامبا بعد الخروج المخيب من مونديال 2014.

وأعرب دونغا عن عدم شعوره بالراحة بسبب موجة الانتقادات، وقال "ماذا سأفعل؟ الصراع مع ما لا يمكن تغييره لا يجدي نفعا".

وتابع "أتيت بدوغلاس كوستا إلى المنتخب وتم انتقادي، ثم بعد ذلك قام غوارديولا المدير الفني لبايرن ميونيخ بشراء اللاعب، الآن يقولون إن دوغلاس كوستا لاعب جيد للغاية، وهذا يعني أنه عندما ضممته أنا كان سيئا؟ ثم أصبح نجما عندما طالب غوارديولا بشرائه؟"

المصدر : الألمانية

شارك برأيك

تعليقات مختارة

رونالدو وميسي.. كم يحتاجان لجني مليون دولار؟

ألِأنها لبعة مثيرة قوامها

حرارة وسخونة لمواقف حرجة تشتعل الدنيا بالملاعب عند إنقاذ لاعب كبير مثل رونالدو لفريقه،تتدفق بعدها مشاعر جياشه وثورة بكينونة عشاق لكرة مستديرة وينسوا وقتها من أي طبقات المجتمع ومكانتهم هم، لحظات تتساوي بها الأدمغة وتغزو الكبير والصغير حتي نسي العالم معها إن هذا جنون مستشري بضخ أموالا كبيرة ولا ننتقص من حجم اللاعبين ولكن هذا قد ذهب بعقول الكثير إن لم يكن حسدا فان هناك من هم اقوي منهما ولم تكن لهم فرص مستحقه كما لرونالدو وميسي هل تعقل ما معني دفع مليار دولار لريال مدريد لكي يستغني عنه ناديه العريق؟

اللاعبون الأكثر كرها في العالم

آلية..الخطأ والصواب."؟

."..مِضْمَارُ الكراهية التي بني عليه هذا التصنيف فيه إجحاف كبير لرونالدو لأنه ليس بأناني ولا مستفز بل يُستفز ولا ينفعل إلا عندما يُخطئ بالتسديد ولا هو سيئ المزاج إلا عندما لا يكترث الحكام بسقوطه بمنطقة الجزاء.. ويستحوذ علي إعجاب مئات الملايين من البشر عبر العالم واغلبهم أطفال."" إلا أن يكون القائمين علي هذا التصنيف لم يفرقوا بين ألجديه." التي يتمتع بها رونالد و إبراهيموفيتش وروبين والعدوانية."" التي يتميز بها لاعبوا برشلونة سوايرز العضاض وبيكيه ونيمار المشاكس وما ذكرهم ضمنا التقرير..؟

راتب تيفيز بالصين.. 4500 دولار في الساعة

الحق الصارم

الإنسان فقد الرحمة والإنسانيّة. شخص يلعب بكرة من جلد الحيوان وراتبه بالملايين شهريّاً! و هناك من يستطيع أن يعيش على جزء لا يكاد يذكر من هذه الرواتب المبالغة. فضلاً عن ظلم من هو أجدر بالحصول على مثل هذه الرواتب مثل المعلّم المدرسي أو الجامعي . صدق رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) حين قال لاتقوم الساعة حتّى يكون أسعد النّاس لكع إبن لكع. الحمد لله الّذي لم يبتلينا بفتنة المال والدنيا.