الأربعاء 16/1/1437 هـ - الموافق 28/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 19:21 (مكة المكرمة)، 16:21 (غرينتش)
رياضة الجزيرة



مارتينو اعترف أن خسارة نهائي كوبا أميركا أثرت بشكل كبير على لاعبيه (رويترز)

اعترف المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني خيراردو مارتينو بأنه يشعر بالقلق بسبب المستوى الباهت لفريقه في بداية تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا.

وتحدث مارتينو في تصريحات إذاعية عن خسارة فريقه مباراته الأولى في التصفيات أمام الإكوادور بنتيجة (2-صفر)، والتعادل في المباراة الثانية مع باراغواي دون أهداف، وقال "نحن قلقون بسبب ما  قدمه المنتخب في أول مباراتين في التصفيات.. لم نكن نتوقع هذا المستوى المتراجع أمام الإكوادور".

وانتقد مارتينو نفسه بشدة قائلا "أعتقد أنها كانت المباراة الأسوأ لي كمدرب للمنتخب.. خلال كوبا أميركا وبعيدا عما حدث في المباراة  النهائية، اعتقدت أن إستراتيجية اللعب أصبحت ثابتة، ولكننا تراجعنا أمام الإكوادور وبات واضحا أن هذه الإستراتيجية ليست ثابتة بعد".

واعترف المدرب الأرجنتيني أن سقوط منتخب بلاده بركلات الترجيح أمام تشيلي في المباراة النهائية لكوبا أميركا شكّل صدمة كبيرة لا تزال آثارها تؤلم الفريق، وقال "لم أكن أتصور أن الهزيمة في كوبا أميركا ستكون مؤلمة لهذه الدرجة".

ونفى مارتينو أن يكون سبب هبوط مستوى المنتخب الأرجنتيني في التصفيات هو غياب نجم الفريق وقائده ليونيل ميسي بسبب الإصابة بقطع في رباط الركبة اليسرى، وقال إن "الاعتماد عليه ليس بالأمر الجيد بالنسبة للفريق، وليس من العدل أن نضع المسؤولية كلها على عاتق لاعب واحد.. قدمنا مباريات جيدة دون ميسي.. غيابه ليس عذرا للمستوى الفني الهابط للمنتخب".

وبعد أن حصدت نقطة واحدة في أول مباراتين لها في التصفيات، تستضيف الأرجنتين منتخب البرازيل في 12 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، ثم تواجه كولومبيا خارج الديار في 17 من الشهر نفسه.

المصدر : الألمانية

شارك برأيك