الثلاثاء 12/3/1437 هـ - الموافق 22/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 21:15 (مكة المكرمة)، 18:15 (غرينتش)
رياضة الجزيرة



لجنة القيم بالفيفا فرضت على بلاتيني عقوبة الإيقاف عن ممارسة أي نشاط رياضي لمدة ثماني سنوات (أسوشيتد برس)

أكد رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) الفرنسي ميشال بلاتيني اليوم الثلاثاء أنه يعتزم "القتال" ضد عقوبة إيقافه ثماني سنوات، وأنه سيواصل مساعيه لرئاسة الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

وقال بلاتيني في مقابلة مع وكالة الأنباء الفرنسية "الآن اللعبة بدأت بالفعل"، موضحا أنه سيكافح "هذا الظلم من محكمة إلى أخرى".

وأعلن بلاتيني أمس الاثنين أنه سيطعن ضد عقوبة إيقاف الفيفا أمام محكمة التحكيم الرياضي (كاس)، وسيرفع دعوى قضائية أمام المحكمة المدنية للمطالبة بالحصول على تعويض.

وقال "هكذا سارت الأمور.. لقد تم الزج باسمي في الوحل من قبل الصحافة, بصرف النظر عما يحدث، فإن سمعتي قد تلطخت.. لقد تم ركلي في أسناني، لقد تم وضعي في نفس الحقيبة مع بلاتر".

وفرضت لجنة القيم بالفيفا أمس الاثنين على كل من رئيس الفيفا جوزيف بلاتر وبلاتيني عقوبة الإيقاف عن ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم على المستويين المحلي والدولي لمدة ثمانية أيام، بتهمة خرق القواعد الأخلاقية فيما يتعلق بتحويل "مبلغ مثير للشبهة" قيمته مليونا فرنك سويسري من بلاتر إلى بلاتيني عام 2011.

لكن القضاء الداخلي للفيفا أسقط تهم الفساد عن بلاتر منذ العام 1998 وبلاتيني منذ العام 2007، لكنه اتهمهما "بتضارب المصالح" و"سوء الإدارة".

وتمنع العقوبة بلاتيني من الترشح لرئاسة الفيفا خلفا لبلاتر خلال الانتخابات التي ستجرى يوم 26 فبراير/شباط المقبل في زيوريخ، رغم أن القائد السابق لمنتخب فرنسا كان المرشح الأبرز للمنصب.

ولكن بلاتيني أكد أنه سيواصل مساعيه لرئاسة الفيفا، ويعتقد محاميه أن فرصة موكله ستظل قائمة في الترشح لرئاسة الفيفا في حال صدور حكم إيجابي من محكمة التحكيم الرياضي في يناير/كانون الثاني المقبل.

المصدر : وكالات

شارك برأيك