الثلاثاء 16/3/1436 هـ - الموافق 6/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:56 (مكة المكرمة)، 11:56 (غرينتش)
رياضة الجزيرة



علي بن الحسين: وقت التغيير قد حان في الفيفا (غيتي)
أعلن الأمير الأردني علي بن الحسين رسميا ترشحه لانتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) التي من المقرر تنظيمها في 29 مايو/أيار المقبل في مدينة زيورخ السويسرية، لينافس بذلك الرئيس الحالي للفيفا السويسري جوزيف بلاتر.

وترشح أيضا الفرنسي جيروم شابين لانتخابات رئاسة الفيفا التي سيقفل باب الترشحيات لها في 29 من الشهر الحالي.

وقال الأمير علي -وهو شقيق ملك الأردن عبد الله الثاني- إنه أعلن ترشحه بعد أن اقتنع بأن "الوقت قد حان لتحويل الانتباه عن الخلافات الإدارية والعودة إلى الاهتمام بالرياضة ذاتها".

وأضاف في بيان أصدره اليوم الثلاثاء أن قراره جاء "عقب دراسة متأنية ومناقشات عديدة مع الزملاء في الاتحاد"، مشيرا إلى أن "الوقت حان للتغيير".

واعتبر أن الاتحاد الدولي لكرة القدم "يستحق هيئة تتولى إدارة شؤونه بأعلى المستويات العالمية ليكون اتحادا دوليا يتولى خدمة اللعبة ويشكل نموذجا يُحتذى في الأخلاقيات والشفافية والحوكمة السليمة".

جوزيف بلاتر أعلن أنه سيترشح لولاية جديدة على رأس الفيفا (الأوروبية)

يُذكر أن الأمير علي (39 سنة) تولى خلال السنوات الـ15 الماضية مناصب قيادية عديدة في مختلف المجالات المتعلقة بكرة القدم، منها رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم، ورئيس اتحاد غرب آسيا لكرة القدم، وعضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ونائب رئيس الفيفا.

وانتخب الأمير علي نائبا لرئيس الفيفا ممثلا لآسيا عام 2011، ويتولى منصب رئيس لجنة اللعب النظيف والمسؤولية الاجتماعية ونائب رئيس لجنة كرة القدم في الفيفا، وكذلك رئيس لجنة المسؤولية الاجتماعية ونائب رئيس لجنة التطوير في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وتولى منصب رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم منذ عام 1999، كما أسس عام 2000 اتحاد غرب آسيا لكرة القدم.

وفي مطلع سبتمبر/أيلول الماضي أعلن بلاتر أنه سيترشح لولاية جديدة للمنصب الذي يشغله منذ عام 1998، وقال في الصيف الماضي "أشعر بأني في صحة جيدة، تنتهي ولايتي في مايو (أيار) عام 2015، لكن مهمتمي لم تنته بعد"، وأكد أن أغلب الاتحادات الوطنية تسانده.

وكان رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الفرنسي ميشال بلاتيني قد أعلن أنه لن يخوض انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي، وقال "إنها ليست اللحظة المناسبة، لم تحن ساعتي بعد. سأتقدم لولاية جديدة على رأس الاتحاد الأوروبي. لن أخوض انتخابات الفيفا".

وقال بلاتيني حينها "أنا أوروبي، وأؤيد موقف الاتحاد الأوروبي، لن أساند بلاتر في ترشيحه لولاية جديدة، لن أسانده أبدا. هو يعرف ذلك، وقد أبلغته". واعتبر أن الفيفا "بحاجة إلى نفس جديد"، وأن ترشيح بلاتر لولاية جديدة "ليس جيدا لكرة القدم".

المصدر : وكالات

شارك برأيك