رياضة الجزيرة



دي ماريا أقر بأن منتخب الأرجنتين يعاني صعوبات أمام الدفاعات المتكتلة أمام المرمى (أسوشيتد برس)

أقر الجناح الأرجنتيني أنخل دي ماريا بأن منتخب بلاده -الذي يواجه كولومبيا الجمعة في ربع نهائي كوبا أميركا لكرة القدم- يعاني صعوبات أمام الدفاعات العنيدة المتكتلة أمام المرمى، معتبرا أن المنتخب "بحاجة لمهاجمين يتمتعون بقامة طويلة".

ورد دي ماريا على الانتقادات التي شملت الأرجنتين لفوزها بهامش ضيق في الدور الأول من المسابقة القارية على أورغواي وجامايكا 1- صفر وتعادلها مع باراغواي 2-2، بالقول "الناس والصحفيون يتحدثون كثيرا، لكن ليس سهلا أن تواجه عشرة مدافعين".

وأضاف لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي لموقع "أولي" الرياضي "ضد جامايكا كنا في النصف الهجومي وهم في الدفاع، فكان صعبا إيجاد الثغرات".

ورغم التشكيلة المدججة بالنجوم الهجوميين، على غرار ليونيل ميسي وسيرخيو أغويرو وكارلوس تيفيز وإيزيكييل لافيتزي وغيرهم، رأى دي ماريا (27 عاما) أن فريقه يفتقد للمهارات الرأسية في الهجوم، وأنه بحاجة لمهاجمين مثل المعتزلين هرنان كريسبو أو غابريال باتيستوتا.

قصر القامة
وقال "عندما يلعب كريسبو أو باتي في مركز وسط، يمكنك رفع الكرة ليضرباها برأسهما. نحن قصار القامة، وإذا لم نلعب على الأرض تصبح الأمور معقدة".

ودافع جناح ريال مدريد الإسباني السابق عن طريقة لعب المدرب الحالي تاتا مارتينو، وقال "الآن أصبحنا نمتلك الكرة أكثر ونمارس الضغط بشكل متزايد. نبحث عن اللعب في منطقة الخصم وليس حثه على الخروج منها".

مهاجم الأرجنتين المعتزل غابريال باتيستوتا (أسوشيتد برس-أرشيف)

وعن احتمال تركه مانشستر يونايتد بسبب بقائه لفترات على مقاعد البدلاء في تشكيلة المدرب الهولندي لويس فان غال، قال دي ماريا "جئت بهدف محدد وانتهى المطاف بي على مقاعد البدلاء. يصعب علي أن أقول كيف أشعر هناك. بدأت جيدا مع الأهداف والتمريرات الحاسمة، وكنت أعيش فترة جميلة لغاية ابتعادي. من الصعب شرح سبب عدم خوضي المباريات... لكن لا، لن أرحل لأني لا أفكر بهذه الطريقة".

وأضاف اللاعب المنتقل إلى يونايتد الصيف الماضي مقابل 59.7 مليون جنيه إسترليني بعد تتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد الإسباني ومساعدته الأرجنتين على بلوغ نهائي المونديال "في مدريد كنت أتعرض للصافرات أحيانا حول الملعب لكني واجهتها وانقلبت الأمور. أحب التعامل مع العقبات".

المصدر : الفرنسية

شارك برأيك

تعليقات مختارة

رونالدو وميسي.. كم يحتاجان لجني مليون دولار؟

ألِأنها لبعة مثيرة قوامها

حرارة وسخونة لمواقف حرجة تشتعل الدنيا بالملاعب عند إنقاذ لاعب كبير مثل رونالدو لفريقه،تتدفق بعدها مشاعر جياشه وثورة بكينونة عشاق لكرة مستديرة وينسوا وقتها من أي طبقات المجتمع ومكانتهم هم، لحظات تتساوي بها الأدمغة وتغزو الكبير والصغير حتي نسي العالم معها إن هذا جنون مستشري بضخ أموالا كبيرة ولا ننتقص من حجم اللاعبين ولكن هذا قد ذهب بعقول الكثير إن لم يكن حسدا فان هناك من هم اقوي منهما ولم تكن لهم فرص مستحقه كما لرونالدو وميسي هل تعقل ما معني دفع مليار دولار لريال مدريد لكي يستغني عنه ناديه العريق؟

اللاعبون الأكثر كرها في العالم

آلية..الخطأ والصواب."؟

."..مِضْمَارُ الكراهية التي بني عليه هذا التصنيف فيه إجحاف كبير لرونالدو لأنه ليس بأناني ولا مستفز بل يُستفز ولا ينفعل إلا عندما يُخطئ بالتسديد ولا هو سيئ المزاج إلا عندما لا يكترث الحكام بسقوطه بمنطقة الجزاء.. ويستحوذ علي إعجاب مئات الملايين من البشر عبر العالم واغلبهم أطفال."" إلا أن يكون القائمين علي هذا التصنيف لم يفرقوا بين ألجديه." التي يتمتع بها رونالد و إبراهيموفيتش وروبين والعدوانية."" التي يتميز بها لاعبوا برشلونة سوايرز العضاض وبيكيه ونيمار المشاكس وما ذكرهم ضمنا التقرير..؟

راتب تيفيز بالصين.. 4500 دولار في الساعة

الحق الصارم

الإنسان فقد الرحمة والإنسانيّة. شخص يلعب بكرة من جلد الحيوان وراتبه بالملايين شهريّاً! و هناك من يستطيع أن يعيش على جزء لا يكاد يذكر من هذه الرواتب المبالغة. فضلاً عن ظلم من هو أجدر بالحصول على مثل هذه الرواتب مثل المعلّم المدرسي أو الجامعي . صدق رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) حين قال لاتقوم الساعة حتّى يكون أسعد النّاس لكع إبن لكع. الحمد لله الّذي لم يبتلينا بفتنة المال والدنيا.