رياضة الجزيرة



كرة قدم

صربيا تهزم البرازيل وتتوّج بكأس العالم للشباب لكرة القدم

المنتخب الصربي يحتفل بفوزه بكأس العالم بعد انتصاره في النهائي على المنتخب البرازيلي (الفرنسية)
توج المنتخب الصربي اليوم السبت ببطولة كأس العالم لكرة القدم للشباب (تحت 20 عاما) المقامة حاليا في نيوزلندا بتغلبه على نظيره البرازيلي بهدفين لواحد بعد أن خطف هدف الفوز في الوقت القاتل بالشوط الإضافي الثاني في المباراة النهائية التي أقيمت بمدينة أوكلاند.
 
وافتتح ستانيسا مانديتش التسجيل للمنتخب الصربي في الدقيقة 69 ثم أدرك البديل أندرياس بيريرا التعادل للبرازيل في الدقيقة 72 إثر سلسلة من المراوغات الرائعة قبل أن يحسم نيمانيا ماكسيموفيتش المباراة واللقب لصالح صربيا بهدف الفوز قبل دقيقتين من نهاية الوقت الإضافي الثاني.
 
وبعد أن احتكم الحكم السعودي فهد المرداسي إلى شوطين إضافيين وكانت المباراة في طريقها نحو ركلات الترجيح، انطلق الصربيون بهجمة مرتدة ضربت التسلل لينفرد ماكسيموفيتش بالحارس ويسجل هدف التتويج بتسديدة أرضية قاتلة (الدقيقة 118).

وحرم المنتخب الصربي بذلك نظيره البرازيلي من معادلة الرقم القياسي المسجل باسم الأرجنتين، التي توجت بلقب مونديال الشباب ست مرات، علما بأنها كانت المشاركة التاسعة للبرازيل في نهائي البطولة وقد توجت باللقب خمس مرات من قبل.

اللاعب الصربي نيمانيا ماكسيموفيتش يتخطى بمهارة المدافع البرازيلي مالون قبل أن يسجل هدف الفوز (غيتي إيميجز)

تتويج بأول مشاركة
وشهدت البطولة في المقابل أول مشاركة للمنتخب الصربي تحت علم صربيا، حيث كان قد شارك تحت اسم يوغوسلافيا السابقة وتوج باللقب مرة واحدة عام 1987.

وبدأت صربيا البطولة بشكل بطيء في الدور الأول بخسارتها أمام أورغواي 1-صفر، قبل أن تهزم مالي 2-صفر والمكسيك بالنتيحة عينها، وفي الدور الثاني تخطت المجر 2-1 بعد التمديد عندما عادلت في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع وسجلت هدف الفوز في الدقيقة 118 أيضا.

وفي ربع النهائي تخطت الولايات المتحدة بركلات الترجيح 6-5 بعد تعادلهما سلبا، قبل أن تفوز على مالي 2-1 في نصف النهائي بعد التمديد.

وفي البطولة نال المالي آداما تراوري لاعب ليل الفرنسي جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في الدورة، وقائد البرازيل دانيلو الكرة الفضية، والصربي سيرغي ميلينكوفيتش الكرة البرونزية.

وأحرزت مالي المركز الثالث بفوزها على جارتها الأفريقية السنغال 3-1 في أوكلاند أيضا، وسجل لمالي آداما تراوري أفضل لاعب في الدورة (74 و83) ودياديي ساماسيكو (90+1)، وللسنغال إبراهيما وادجي (64).

المصدر : وكالات

شارك برأيك

تعليقات مختارة

رونالدو وميسي.. كم يحتاجان لجني مليون دولار؟

ألِأنها لبعة مثيرة قوامها

حرارة وسخونة لمواقف حرجة تشتعل الدنيا بالملاعب عند إنقاذ لاعب كبير مثل رونالدو لفريقه،تتدفق بعدها مشاعر جياشه وثورة بكينونة عشاق لكرة مستديرة وينسوا وقتها من أي طبقات المجتمع ومكانتهم هم، لحظات تتساوي بها الأدمغة وتغزو الكبير والصغير حتي نسي العالم معها إن هذا جنون مستشري بضخ أموالا كبيرة ولا ننتقص من حجم اللاعبين ولكن هذا قد ذهب بعقول الكثير إن لم يكن حسدا فان هناك من هم اقوي منهما ولم تكن لهم فرص مستحقه كما لرونالدو وميسي هل تعقل ما معني دفع مليار دولار لريال مدريد لكي يستغني عنه ناديه العريق؟

اللاعبون الأكثر كرها في العالم

آلية..الخطأ والصواب."؟

."..مِضْمَارُ الكراهية التي بني عليه هذا التصنيف فيه إجحاف كبير لرونالدو لأنه ليس بأناني ولا مستفز بل يُستفز ولا ينفعل إلا عندما يُخطئ بالتسديد ولا هو سيئ المزاج إلا عندما لا يكترث الحكام بسقوطه بمنطقة الجزاء.. ويستحوذ علي إعجاب مئات الملايين من البشر عبر العالم واغلبهم أطفال."" إلا أن يكون القائمين علي هذا التصنيف لم يفرقوا بين ألجديه." التي يتمتع بها رونالد و إبراهيموفيتش وروبين والعدوانية."" التي يتميز بها لاعبوا برشلونة سوايرز العضاض وبيكيه ونيمار المشاكس وما ذكرهم ضمنا التقرير..؟

راتب تيفيز بالصين.. 4500 دولار في الساعة

الحق الصارم

الإنسان فقد الرحمة والإنسانيّة. شخص يلعب بكرة من جلد الحيوان وراتبه بالملايين شهريّاً! و هناك من يستطيع أن يعيش على جزء لا يكاد يذكر من هذه الرواتب المبالغة. فضلاً عن ظلم من هو أجدر بالحصول على مثل هذه الرواتب مثل المعلّم المدرسي أو الجامعي . صدق رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) حين قال لاتقوم الساعة حتّى يكون أسعد النّاس لكع إبن لكع. الحمد لله الّذي لم يبتلينا بفتنة المال والدنيا.