آخر تحديث: 2017/9/13 الساعة 20:00 (مكة المكرمة) الموافق 1438/12/22 هـ
رياضة الجزيرة



كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أن موسم الانتقالات الأخير في الفترة بين شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب الماضيين سجل رقما قياسيا فيما يتعلق بالمبالغ المالية التي أنفقت خلاله.

وطبقا لتقديرات الفيفا، أنفقت الأندية في ربوع العالم المختلفة أربعة مليارات و710 ملايين دولار، ووصل عدد صفقات الانتقال إلى 7590 صفقة.

وكانت أندية الدوريات الخمسة الكبرى في أوروبا (إنجلترا وإسبانيا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا) الأكثر نشاطا في سوق الانتقالات الأخيرة.

وأبرم باريس سان جيرمان الفرنسي الصفقة الأغلى في تاريخ كرة القدم عندما دفع 264 مليون دولار لبرشلونة مقابل الحصول على خدمات البرازيلي نيمار.

وكانت هذه الصفقة إضافة إلى صفقة ضم اللاعب الفرنسي كيليان مبابي على سبيل الإعارة -والتي ستكلف خزينة النادي الباريسي خلال عام 214 مليون دولار- سببا في اندلاع جدل كبير بشأن القواعد المنظمة لسوق الانتقالات.


وفيما يلي نلقي الضوء على الأرقام والمبالغ المالية التي جاءت في تقرير فيفا:

- خلال الـ93 يوما -وهي مدة سوق الانتقالات- أبرمت 7590 صفقة في العالم أجمع، 58.3% منها كانت مع لاعبين دون عقود، و16.7% دائمة، و13.9% على سبيل الإعارة، و11.1% عودة من الإعارة. 

- أنفقت جميع الأندية في موسم الانتقالات الأخير أربعة مليارات و710 ملايين دولار لإبرام الصفقات، وهو رقم مقارب لما تم إنفاقه في فترتي انتقال مجتمعتين الموسم الماضي (خمسة مليارات و700 مليون دولار).

- الدوريات الخمسة الكبرى تصدرت المشهد بإبرام صفقات وصلت إلى 1608 صفقات، تكلفت ثلاثة مليارات و670 مليون دولار بنسبة مئوية بلغت 77.9% من مجموع الصفقات التي أبرمت في العالم أجمع.


- تعتبر المبالغ المذكورة قياسية في عالم كرة القدم، فقد ارتفعت المبالغ المالية التي تنفق في إبرام الصفقات حاليا ثلاثة أضعاف عن تلك المبالغ التي تم إنفاقها في موسم 2012 (مليار و240 مليون دولار).

- إنجلترا هي أكثر الدول إنفاقا في سوق الانتقالات الماضي (مليار و396 مليون دولار).

- استثمرت الأندية الإسبانية 639 مليون دولار في سوق الانتقالات، في حين حققت مكاسب مالية بلغت 752 مليون دولار لتكون البطولة الوحيدة التي حققت أرباحا. 

- أنفقت أندية الدوري الفرنسي 718 مليون دولار في عمليات الشراء وحصلت على 689 مليون دولار من وراء أعمال البيع.

- أما ألمانيا فقد عقدت صفقات شراء لاعبين جدد مقابل 617 مليون دولار، ووصلت حصيلة بيع اللاعبين إلى 426 مليون دولار.

- الدوري الإيطالي جاء في المركز الأخير من بين الدوريات الكبرى في أوروبا، من حيث قيمة الصفقات المبرمة (602 مليون دولار)، في حين بلغت حصيلة بيع اللاعبين (474.5 مليون دولار).

المصدر : وكالات

شارك برأيك

تعليقات مختارة

رونالدو وميسي.. كم يحتاجان لجني مليون دولار؟

ألِأنها لبعة مثيرة قوامها

حرارة وسخونة لمواقف حرجة تشتعل الدنيا بالملاعب عند إنقاذ لاعب كبير مثل رونالدو لفريقه،تتدفق بعدها مشاعر جياشه وثورة بكينونة عشاق لكرة مستديرة وينسوا وقتها من أي طبقات المجتمع ومكانتهم هم، لحظات تتساوي بها الأدمغة وتغزو الكبير والصغير حتي نسي العالم معها إن هذا جنون مستشري بضخ أموالا كبيرة ولا ننتقص من حجم اللاعبين ولكن هذا قد ذهب بعقول الكثير إن لم يكن حسدا فان هناك من هم اقوي منهما ولم تكن لهم فرص مستحقه كما لرونالدو وميسي هل تعقل ما معني دفع مليار دولار لريال مدريد لكي يستغني عنه ناديه العريق؟

اللاعبون الأكثر كرها في العالم

آلية..الخطأ والصواب."؟

."..مِضْمَارُ الكراهية التي بني عليه هذا التصنيف فيه إجحاف كبير لرونالدو لأنه ليس بأناني ولا مستفز بل يُستفز ولا ينفعل إلا عندما يُخطئ بالتسديد ولا هو سيئ المزاج إلا عندما لا يكترث الحكام بسقوطه بمنطقة الجزاء.. ويستحوذ علي إعجاب مئات الملايين من البشر عبر العالم واغلبهم أطفال."" إلا أن يكون القائمين علي هذا التصنيف لم يفرقوا بين ألجديه." التي يتمتع بها رونالد و إبراهيموفيتش وروبين والعدوانية."" التي يتميز بها لاعبوا برشلونة سوايرز العضاض وبيكيه ونيمار المشاكس وما ذكرهم ضمنا التقرير..؟

راتب تيفيز بالصين.. 4500 دولار في الساعة

الحق الصارم

الإنسان فقد الرحمة والإنسانيّة. شخص يلعب بكرة من جلد الحيوان وراتبه بالملايين شهريّاً! و هناك من يستطيع أن يعيش على جزء لا يكاد يذكر من هذه الرواتب المبالغة. فضلاً عن ظلم من هو أجدر بالحصول على مثل هذه الرواتب مثل المعلّم المدرسي أو الجامعي . صدق رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) حين قال لاتقوم الساعة حتّى يكون أسعد النّاس لكع إبن لكع. الحمد لله الّذي لم يبتلينا بفتنة المال والدنيا.