آخر تحديث: 2014/11/16 الساعة 11:41 (مكة المكرمة) الموافق 1436/1/24 هـ
رياضة الجزيرة



كأس الخليج

السعودية تواجه البحرين وقطر ضد اليمن بخليجي22

المنتخب السعودي يطمح لتجاوز البحرين والتأكيد على أحقيته بالتنافس على لقب "خليجي22" (رويترز)

يسعى المنتخب السعودي لتحقيق انطلاقة جديدة ببطولة كأس الخليج لكرة القدم "خليجي22" المقامة بالرياض حين يلاقي اليوم الأحد نظيره البحريني ضمن منافسات الجولة الثانية من الدور الأول، فيما تسعى قطر للاقتراب أكثر من التأهل حين تواجه اليمن.

وتعادل "الأخضر" السعودي في مباراة الافتتاح مع "العنابي" القطري (1-1) في عرض لم يكن على قدر الآمال، وأمام جمهور لم يكن أيضا بحجم التوقعات على الرغم من فتح أبواب الملعب أمام الجماهير مجانا.

وتعرض المدرب الإسباني خوان لوبيز كارو لانتقادات عنيفة من الإعلام السعودي واللاعبين السابقين والعديد من المحللين، ولم يتردد بعضهم بإطلاق عبارات قوية تجاهه، لكن البعض الآخر اعتبر إقالته في هذا الوقت ستزيد الوضع سوءا في الدورة الخليجية وفي كأس آسيا مطلع العام المقبل.

وأعرب كارو "عن أسفه الشديد لنتيجة مباراة الافتتاح"، لكنه وعد "بأن يظهر المنتخب السعودي بمستوى أفضل في مباراتيه المقبلتين"، وأكد "ثقته بجميع اللاعبين" ودعا الجمهور والإعلام لمساندة اللاعبين من أجل بناء منتخب قوي.

ومن المتوقع أن يجري كارو بعض التعديلات على تشكيلة المنتخب، خصوصا في ظل انتقادات كثيرة على خياراته بإبقائه لاعبين تألقوا محليا على دكة الاحتياط كعبد الله باخشوين.

أما منتخب البحرين بقيادة المدرب العراقي عدنان حمد فلم يكن أفضل حالا، وفوجئ بضغط يمني هائل طوال دقائق المباراة الأولى.

واعتبر حمد أن الأداء المتواضع للاعبين في المباراة الأولى كان "بسبب الحذر والخوف"، وأشار إلى أن "العديد منهم يفتقدون الخبرة في مباريات كأس الخليج"، لكنه وعد بتقديم صورة أفضل أمام السعودية وقطر.

ولا يزال منتخب البحرين يبحث عن لقبه الأول في دورات الخليج، في حين أن السعودية توجت حتى الآن ثلاث مرات في 1972 و1994 و2003.

القطريون يطمحون لمشاركة مميزة بكأس الخليج الحالية (غيتي/الفرنسية)

قطر واليمن
من جانب آخر، يسعى المنتخب القطري لتأكيد الأداء الجيد الذي ظهر به في مباراة الافتتاح أمام أصحاب الأرض.

ونجح المدرب الجزائري جمال بلماضي في إيجاد أسلوب ممتع بدءا من التنظيم الدفاعي بإقفال المساحات تماما والانقضاض بسرعة على حامل الكرة، ثم بسلاسة التمريرات القصيرة والوصول إلى المرمى المقابل بسهولة، ولو أحسن خوخي بوعلام وحسن الهيدوس ترجمة الفرص التي سنحت لهما لفاز العنابي بالمباراة الأولى براحة تامة.

وفضلا عن بو علام والهيدوس يعول المنتخب القطري على بلال محمد ووسام رزق وماجد محمد وعبد القادر إلياس، فيما يفتقد نجمه خلفان إبراهيم بسبب الإصابة.

وبخصوص مواجهة اليمن، قال بلماضي إن "العنابي" سيسعى للفوز من أجل زيادة فرصه في التأهل إلى الدور الثاني للبطولة.

ويتعين على المنتخب القطري أن يحذر نظيره اليمني الذي أرهق البحرينيين في المباراة الأولى وكاد يخطف منهم فوزا تاريخيا في مشاركاته بكأس الخليج.

ولم يحقق منتخب اليمن أي فوز في مشاركاته الست حتى الآن، ومباراته مع البحرين حملت الرقم 22، فحقق أربعة تعادلات، وتلقى 18 خسارة.

ويعول منتخب اليمن بقيادة المدرب التشيكي ميروسلاف سكوب على عدد من اللاعبين الذين قدموا مستوى جيدا أمام البحرين أمثال علاء الصاصي وعبد الواسع المطري ووحيد الخياط.

المصدر : وكالات

شارك برأيك