آخر تحديث: 2018/1/28 الساعة 13:22 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/12 هـ
رياضة الجزيرة



أعلن اليوم الاتحادان الإماراتي والسعودي لكرة القدم عن موافقتهما رسميا على مشاركة أنديتهما في بطولة دوري أبطال آسيا 2018، بعد رفض الاتحاد الآسيوي للعبة إقامة مواجهات الفرق الإماراتية والسعودية مع الأندية القطرية على ملاعب محايدة.

ونشر كل من الاتحادين بيانا رسميا أكد الرضوخ لقرار الاتحاد القاري للعبة مع عدم قناعتهما به.

وأكد الاتحاد السعودي لكرة القدم -عبر حسابه الرسمي على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر"- "بناء على القرار الصادر من الاتحاد الآسيوي والقاضي بلعب الأندية السعودية والقطرية في دوري أبطال آسيا بنظام الذهاب والإياب في البلدين وعدم اللعب على ملاعب محايدة، فإن الاتحاد السعودي لكرة القدم سيعمل على تسهيل مشاركة أنديته في البطولة انطلاقا من قناعته بمبدئه الراسخ بالعمل على المرجعيات الرياضية الدولية رغم تحفظه الشديد على الآلية التي صدر بموجبها القرار".

وأشار اتحاد الكرة السعودي إلى أنه يتحفظ على القرار الصادر من اتحاد الكرة الآسيوي لعدة أسباب "بدءا من توصية لجنة المسابقات برئاسة القطري سعود المهندي التي تؤكد عدم الحياد في اتخاذ القرار، مرورا بعدم الأخذ بتوصيات اللجنة المحايدة التي تشكلت برئاسة برافو فيتال، نائب رئيس الاتحاد وشركة الدراسات الأمنية (كنترول ريسك) الأوروبية المستقلة".

في السياق، أوضح اتحاد الكرة الإماراتي عبر موقعه الرسمي "انطلاقا من سياسة الدولة واحترامها للالتزامات والاتفاقيات كافة، ومنها الالتزامات والاتفاقيات الرياضية.. فإن الاتحاد الإماراتي لكرة القدم سيقدم التسهيلات وسبل الدعم كافة لفرقنا المشاركة في دوري أبطال آسيا 2018، وذلك رغم تحفظنا الشديد على الطريقة والآلية التي صدر بها القرار وعدم الأخذ بتوصيات اللجنة المحايدة".

وتابع البيان "لا بد من الإشارة إلى أن طلب الإمارات اللعب بملاعب محايدة جاء في ظل صعوبة اللعب في الدولة المجاورة". وختم البيان بالقول "من منطلق الحرص على التعاون مع الاتحاد الآسيوي، نعلن عن مشاركة أنديتنا بالمسابقة".

ورفض المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم أمس السبت طلب السعودية والإمارات بنقل مباريات أنديتهما بدوري أبطال آسيا أمام الأندية القطرية إلى ملاعب محايدة.

وكشف مصدر بالاتحاد لوكالة الأنباء الألمانية أن 16 عضوا صوتوا ضد الطلب وأيده ثلاثة أعضاء، بينما امتنع عضو واحد عن التصويت، الذي أغلق أمس بعد تمرير الأصوات عبر حسابات البريد الإلكتروني الرسمية للأعضاء.

وكان المكتب التنفيذي بالاتحاد الآسيوي قرر في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي إبقاء نظام البطولة وملاعبها بلا تغيير، مع الموافقة على إرسال وفد برئاسة نائب رئيس الاتحاد الآسيوي برافول باتيل للالتقاء بأطراف القضية، وإرسال تقرير بالأوضاع التي تأزمت بعد قطع الإمارات والسعودية للعلاقات مع قطر مطلع يونيو/حزيران الماضي، إلى جانب التعاقد مع شركة "كنترول ريسك" المعتمدة دوليا لتقييم المخاطر الأمنية التي قدمها الجانبان السعودي والإماراتي، من أجل ضمان الحياد واتخاذ القرار بشكل قانوني متكامل.

وتضمن تقرير باتيل ثلاث توصيات تؤكد أن الواقع يفرض اللعب بملاعب محايدة، وضرورة نقل أي اجتماع للجان الآسيوية إلى مقر الاتحاد بكوالالمبور. وتوصلت شركة كنترول ريكيس، المختصة بإدارة الأزمات الدولية لوضع الحلول للقضية إلى أن الملاعب المحايدة هي الحل الآمن في الوقت الراهن.

وبشأن مستقبل مباريات الأندية السعودية أمام نظيرتها الإيرانية أكد المصدر "بقاء الوضع على حاله بملاعب محايدة لأن الأمور لم تتغير سياسيا وأمنيا للأفضل".

ومن المقرر أن تنطلق مباريات دور المجموعات في دوري الأبطال في 12 الشهر المقبل.

وأوقعت القرعة الدحيل القطري والوحدة الإماراتي في المجموعة الثانية، والسد القطري والوصل الإماراتي في المجموعة الثالثة والهلال السعودي والريان القطري في المجموعة الرابعة.

المصدر : وكالات

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو