رياضة الجزيرة



كأس ملك إسبانيا

برشلونة يجدد فوزه على فياريال ويبلغ نهائي كأس الملك

فياريال
تابع
برشلونة
تابع
سيرجي سامبر
تابع
مارتينيز غارسيا
تابع
برشلونة سبق أن فاز على فياريال بـ3-1 في مباراة الذهاب (الأوروبية)

حجز برشلونة مقعده في المباراة النهائية لبطولة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم للموسم الثاني على التوالي بتغلبه على مضيفه فياريال 3-1 أمس الأربعاء في إياب الدور قبل النهائي للبطولة.

وجدد برشلونة فوزه على فياريال العنيد مستغلا النقص العددي في صفوف أصحاب الأرض بعد طرد توماس بينا في الدقيقة 65 للخشونة، وهو ما ضاعف من صعوبة اللقاء على فياريال الذي تعادل مع ريال مدريد 1-1 في الدوري الإسباني يوم الأحد الماضي.

وسبق لبرشلونة أن حقق الفوز 3-1 على فياريال في مباراة الذهاب قبل أن يفوز عليه الأربعاء بالنتيجة نفسها ليتأهل برشلونة إلى النهائي بالفوز 6-2 على فياريال في مجموع المباراتين، علما بأنه حقق الفوز على فياريال أيضا 1-صفر و3-2 في مباراتيهما بالدوري الإسباني هذا الموسم.

ويلتقي برشلونة في النهائي يوم 30 مايو/أيار المقبل مع الفائز من المواجهة الأخرى بالدور قبل النهائي التي تجمع بين إسبانيول وأتلتيك بلباو الأربعاء أيضا، علما بأن الفريقين تعادلا 1-1 في مباراة الذهاب على ملعب بلباو.

وانتهى الشوط الأول من مباراة الأربعاء بالتعادل 1-1 حيث تقدم برشلونة بهدف مبكر للغاية سجله البرازيلي نيمار دا سيلفا في الدقيقة الثالثة، وعادل المكسيكي جوناثان دوس سانتوس لفياريال بهدف في الدقيقة الـ39.

وفي الشوط الثاني، استغل برشلونة تفوقه العددي بعد طرد بينا وحقق الفوز الثمين بفضل هدفين سجلهما الأوروغوياني لويس سواريز ونيمار في الدقيقتين 73 و88.

ورفع نيمار رصيده إلى ستة أهداف في المسابقة هذا الموسم ليحتل المركز الثاني في قائمة هدافي المسابقة بفارق هدف واحد عن ياغو أسباس نجم إشبيلية.

المصدر : وكالات

شارك برأيك

تعليقات مختارة

زيدان يرفض الاستسلام ويستنجد بالجماهير

Zahar football

أسلوب زيدان خاطئ ، فلكل فريق هناك قائد أساسي بينما يتغير الأخرون من حوله ، ففي برشلونة دائماً ما يكون ميسي أساسياً وحتى ولو انخفض مستواه ، لكن زيدان يُفقد رونالدو لثقته بنفسه كقائد للفريق عندما يتخلي عنه في بعض المباريات بدون سبب وجيه ، ولا يعني أبداً فوز الريال بثلاث أو أربع مبارايات بدون كريستيانو أن سياسة زيدان سليمة ، فالأصل هو أن كريستيانو هو نجم ريال الأول منذ قدومه من مانشيستر وهو السبب الرئيسي في حصد كل تلك البطولات قبل و بعد زيدان الذي يحاول إثبات أنه مدرب كبير على حساب رونالدو .