آخر تحديث: 2017/5/26 الساعة 19:40 (مكة المكرمة) الموافق 1438/9/1 هـ
رياضة الجزيرة



يسعى باريس سان جيرمان إلى تعويض فقدانه درع الدوري الفرنسي لكرة القدم بالتتويج بالكأس والانفراد بالرقم القياسي في عدد ألقابها، وذلك عندما يواجه أنجيه في المباراة النهائية السبت على ملعب فرنسا في سان دوني بضواحي باريس.

وأوقف موناكو هيمنة فريق العاصمة على لقب الدوري في الأعوام الأربعة الأخيرة، وانتزع لقبه الثامن في تاريخه والأول منذ عام 2000 الأربعاء قبل الماضي، ليحرم سان جيرمان من لقب خامس على التوالي ورباعية محلية تاريخية ثالثة على التوالي.

وأنهى باريس سان جيرمان الموسم في المركز الثاني بالدوري وبفارق ثماني نقاط خلف موناكو، ورغم أن مركزه يخوله المشاركة في مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، فإن مدربه الإسباني أوناي إيمري وجد نفسه عرضة للكثير من الانتقادات في ظل الأهداف التي حددتها الإدارة القطرية للنادي التي ترغب في التألق قاريا على وجه التحديد.

أوناي إيمري فشل في تحقيق الأهداف التي أكدتها إدارة سان جيرمان (رويترز)

واكتفى إيمري بقيادة سان جيرمان إلى كأس الأبطال المحلية وكأس الرابطة على حساب موناكو خاصة، وإلى نهائي كأس فرنسا التي يسعى إلى اللقب الحادي عشر له في نسختها المئوية.

وعلل حارس المرمى كيفن تراب إخفاق ناديه بالتغييرات التي طرأت على تشكيلته الصيف الماضي، خصوصا رحيل العملاق السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والمدافع البرازيلي دافيد لويز إلى إنجلترا.

من جهته، قال لاعب الوسط الدولي بلاز ماتويدي "نعرف جيدا أننا لم نحقق الأهداف المرجوة ها العام، ولكن تبقى أمامنا كأس فرنسا وسنلعب من أجل الفوز بها"، وأضاف "إنه لقب إضافي نرغب في التتويج به".

ويملك باريس سان جيرمان ما يلزم لحسم المباراة النهائية، في مقدمتها مهاجمه إدينسون كافاني هداف الدوري (35 هدفا) والساعي إلى هدفه الـ50 في مختلف المسابقات هذا الموسم، وأنخل دي ماريا ومواطنه خافيير باستوري وماركو فيراتي ومواطنه تياغو موتا ولوكاس وماركينيوس وتياغو سيلفا وماكسويل (35 عاما) الذي يخوض مباراته الوداعية مع نادي العاصمة.

كافاني ودي ماريا قوة ضاربة في هجوم باريس سان جيرمان (رويترز)

كما يعول باريس سان جيرمان على تفوقه على منافسه هذا الموسم كونه تغلب عليه بنتيجة واحدة 2-صفر ذهابا وإيابا في الدوري.

وأنهى أنجيه الموسم في المركز الثاني عشر وحافظ على مكانته بين الكبار للموسم الثاني على التوالي، وسيخوض النهائي الثاني في تاريخه في المسابقة بعد الأول عام 1957 عندما خسر أمام تولوز 3-6، والثالث في مختلف المسابقات بعد كأس الرابطة عام 1992 أمام مونبلييه (1-3).

ورغم الميزانية المحدودة لأنجيه (ثاني أصغر موازنة في فرنسا) مقارنة مع باريس سان جيرمان، فإنه يسعى إلى استغلال المعنويات المهزوزة للاعبي فريق العاصمة ومحاولة الظفر بلقب تاريخي يخوله المشاركة في مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" الموسم المقبل.

وقال رئيس النادي، الجزائري سعيد شعبان الذي حل بفرنسا في سن الـ23 عاما لإتمام دراسته في الهندسة قبل أن يستلم اليوم مجموعة للصناعة الغذائية "إذا حدث ذلك فسيدفعنا إلى تسريع بعض الأمور"، وأضاف "لسنا مستعدين الآن، ولكن هذا لا يعني أننا لن نكون جاهزين في بداية سبتمبر/أيلول المقبل".

المصدر : الفرنسية

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو