رياضة الجزيرة



الدوري الإسباني

ريال مدريد يكتسح فايكانو بالعشرة والأتلتيكو يتعثر

أتلتيكو مدريد
تابع
الدوري الإسباني
تابع
رايو فاليكانو
تابع
لوكاس
تابع
الريال رفع رصيده إلى 33 نقطة في المركز الثالث (الفرنسية)
قاد بنزيمة وغاريث بيل ريال مدريد إلى استعادة نغمة الانتصارات وتحقيق فوز كاسح على ضيفه رايو فايكانو 10-2 اليوم الأحد في المرحلة السادسة عشرة من المسابقة.

ودخل الريال هذه المباراة وهو يبحث عن تخفيف الضغط على مدربه رافايل بينيتيز الذي أصبح عرضة لانتقادات كثيرة بعدما مني النادي الملكي بثلاث هزائم في خمس مباريات، بينها الخسارة الكبيرة أمام الغريم التقليدي برشلونة (صفر-4)، مما جعله متخلفا بفارق خمس نقاط عن النادي الكتالوني وجاره اللدود أتلتيكو مدريد.

ورغم مساندته علنيا من قبل رئيس النادي فلورنتينو بيريز، فإن خسارة مباراة الأحد كانت ستضع بينيتيز خارج "سانتياغو برنابيو" على الأرجح، إلا أن مدرب ليفربول الإنجليزي السابق تجنب الإحراج وخرج فريقه من المباراة بالنقاط الثلاث وبثاني أكبر فوز له في تاريخ الدوري، وذلك بفضل التفوق العددي بعدما اضطر رايو فايكانو إلى إكمال اللقاء بتسعة لاعبين.

وبدأ الريال اللقاء بشكل واعد بعدما تقدم منذ الدقيقة الثالثة بهدف للبرازيلي دانيلو، لكن الضيوف أدركوا التعادل في الدقيقة العاشرة عبر أنتونيو أمايا، ثم أضافوا هدفا ثانيا من إمضاء لخوسابيد سانشيز في الدقيقة 12.

وتعرض بعدها فايكانو لضربة قاسية بعد طرد روبرتو تريغيرو في الدقيقة 14 إثر خطأ قاس على الألماني توني كروس، واستفاد الفريق الملكي من التفوق العددي ليدرك التعادل بكرة رأسية من غاريث بيل (25).

وتعقدت مهمة فايكانو تماما وأصبح الطريق مفتوحا أمام الريال للحصول على النقاط الثلاث، عندما رفع الحكم البطاقة الحمراء بوجه خوسيه راؤول بايينا في الدقيقة 28 بسبب خطأ غير واضح داخل المنطقة إثر ركلة حرة للريال الذي حصل نتيجة ذلك على ركلة جزاء انبرى لها رونالدو بنجاح (30).

وأنهى النادي الملكي الشوط الأول متقدما 4-2 بعد هدف ثان لبيل (41)، ثم عزز تقدمه في بداية الشوط الثاني بهدف لبنزيمة (48)، وتواصل المهرجان بالهدف الثاني لرونالدو في المباراة والثاني عشر له في الدوري هذا الموسم وجاء بكرة رأسية (53).

وأضاف بيل هدفه الشخصي الثالث في الدقيقة 61، ثم أكمل الرباعية الأولى في مسيرته في الدقيقة 70، رافعا رصيده إلى ثمانية أهداف هذا الموسم، قبل أن يضيف بنزيمة الهدف الشخصي الثاني له والتاسع لفريقه في المباراة في الدقيقة 79، ليكمل بعدها ثلاثيته ويسجل الهدف العاشر لفريقه في الدقيقة الأخيرة.

ورفع ريال مدريد الذي يبقى أكبر فوز له في الدوري 11-2 على إلتشي خلال موسم 1959-1960، رصيده إلى 33 نقطة في المركز الثالث.

أتلتيكو مدريد تجمد رصيده عند 35 نقطة في المركز الثاني (الفرنسية)
تعثر الأتلتيكو
وفجر ملقا مفاجأة كبيرة إذ أوقف الانتصارات المتتالية لضيفه أتلتيكو مدريد وتغلب عليه الأحد بهدف نظيف سجله تشارلز دياز في الدقيقة 86، مستغلا النقص العددي في صفوف الأتلتيكو بعد طرد غابرييل فرنانديز أريناس في الدقيقة 56 لنيله الإنذار الثاني في اللقاء.
 
وتجمد رصيد الأتلتيكو عند 35 نقطة في المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف برشلونة الذي تأجلت مباراته مع سبورتينغ خيخون في هذه المرحلة إلى يوم 17 فبراير/شباط المقبل بسبب مشاركة الفريق الكتالوني في بطولة كأس العالم للأندية التي اختتمت فعالياتها الأحد في اليابان.

ورفع ملقا رصيده إلى 17 نقطة ليقفز إلى المركز الـ13 في جدول ترتيب المسابقة.

وحافظ سلتا فيغو على موقعه في المركز الرابع إثر فوزه على مضيفه غرناطة بهدفين نظيفين سجلهما فابيان أورليانا وياغو أسباس في الدقيقتين 21 و45.
 
ورفع سلتا فيغو رصيده إلى 31 نقطة في المركز الرابع بينما تجمد رصيد غرناطة عند 14 نقطة في المركز الـ17.

كما عزز فياريال موقعه في المركز الخامس بالتغلب على مضيفه ريال سوسييداد بهدفين نظيفين سجلهما دينس سواريز في الدقيقتين 27 و88، ليرفع رصيده إلى 30 نقطة ويتجمد رصيد سوسييداد عند 16 نقطة في المركز الـ14.

وتقدم أتلتيك بلباو إلى المركز السابع بعد تغلبه على ليفانتي بهدفين نظيفين أيضا سجلهما ميغيل سان خوسيه وإيناكي وليامز في الدقيقتين 55 و82.

ورفع بلباو رصيده إلى 24 نقطة بينما تجمد رصيد ليفانتي عند 11 نقطة ليظل قابعا في قاع جدول المسابقة.

ترتيب فرق الصدارة
1- برشلونة 35 نقطة من 15 مباراة.
2- أتلتيكو مدريد 35 من 16
3- ريال مدريد 33 من 16
4- سلتا فيغو 31 من 16
5- فياريال 30 من 16.

المصدر : وكالات

شارك برأيك

تعليقات مختارة

هازارد للريال وموراتا لتشلسي في صفقة تبادلية

عمر

أعتقد أن الصفقة جيدة لموراتا الذى لم يجد حظه فى اللعب أساسيا مع المدرب زيدان رغم مطالبة النادى الملكى إستعادته من يوفنتوس الذى أدى معه أداءا جيدا وفى ا لوقت نفسه لا أرى هازارد إضافة كبيرة للنادى الملكى فهو ليس مهاجم صريح ولا لاعب وسط صريح ومستواه ليس مستقرا فحينا يقدم مستوى جيدا وحينا آخر تجده تائه فى الملعب. الريال يحتاج لصانع ألعاب مثل لوكا مودريتش ومهاجم مثل ديبالا او كليان مبابى مهاجم موناكو.

ديبورتيفو يفسد احتفالات برشلونة

Zahar football

أكبر خطأ هو إعادة جوردي ألبا إلى التشكيلة الأساسية ، فهذا اللاعب ضعيف البنية ولا يصمد في الاحتكاكات ، وينطلق إلى الأمام تاركاً مساحات مكشوفة خلفه ، كذلك فهو قصير القامة وبالتالي فهو بلا فاعلية عند الكرات المرفوعة ( شاهدوا هدف ديبورتيفو الثاني وهو مشهد تكرر من قبل مع ألبا ) ، وإذا تجمعت كل هذه السلبيات في مدافع فإنه يتحول إلى ثغرة خطيرة في الدفاع .. وقد كان ألبا أحد الأسباب الرئيسية لخروج برشلونة مرتين من دوري الأبطال أمام أتليتيكو ، ومباراة سان جيرمان أثبتت أن مكانه الطبيعي هو مقاعد البدلاء

نجوم الريال ينتفضون ضد زيدان

هل ينقذ زيدان الموسم.؟؟

."..احتجاج اللاعبين."صح،، وكذلك كلام زيدان.""صح،، والمشكلة بفريق الريال انه يحتوي علي كم كبير من النجوم وبعضهم يُكادوا يُنسَونَ بالريال فعلي زيدان أن يثبت ثلاثي خط الهجوم وثنائي الوسط وثنائي من الدفاع كأساسيين وتغيرات زيدان يجب أن تتم ببداية الشوط الثاني وليس بنهايته وكاسيميرو." ومودريتش." لم يكونا بالمستوي المطلوب بالمباريات الأخيره ..برشلونة قلما يعمل تبديلات أثناء المباريات ولا يُعاني من تكدس اللاعبين وخط هجومه ثابت لا يتغير..كما حارس الريال نافاس." يُعاني من التردد بالخروج للكرات المرتدة."؟؟

ريال مدريد يستعيد صدارة الليغا

كان متوقعا لها أن تكون..

مباراة قويه من جانب أُوساسونا وذلك لترتيبه المتأخر بقاع ألقائمه وآيل للسقوط من الدرجة إيه الممتازة ولكن بعد تمريره متقنه من بنزيما."سدد رونالدو"بثقة ليصنع هدفا رائعا وكان علي الريال أن لا يسمح بهدف تتعادل به أُوساسونا لولا تردد الحارس نافاس" واستطاع الريال بعد تمويه من رونالدو" ليفسح للهدف الثاني بعد مراوغه حثيثة لـ إسكو" أحدثت تغيرات زيدان""حركة نشطه وتحسن كبير بالسيطرة علي الشوط الثاني بعودة خاميس رودريغيز" لقلب الملعب ليختتم لوكاس" المباراة بثلاثية وتعود الصدارة مع أن للريال مبارتين مؤجلتين.!