رياضة الجزيرة



الدوري الإنجليزي الممتاز

مان يونايتد يقبل هدية توتنهام وينتزع الصدارة

مانشستر يونايتد
تابع
جليزر
تابع
سندرلاند
تابع
ستريجك
تابع
مانشستر يونايتد عاد لصدارة الدوري للمرة الأولى منذ أغسطس/آب 2013 (الأوروبية)

استغل مانشستر يونايتد كبوة جاره ومنافسه العنيد مانشستر سيتي وانتزع صدارة الدوري الإنجليزي لكرة القدم بفوزه اليوم السبت على سندرلاند (3-صفر) في المرحلة السابعة من المسابقة.

وعلى ملعب أولدترافورد، دخل لاعبو مانشستر يونايتد مباراتهم ضد سندرلاند الأخير وهم يدركون أن الفوز بأي نتيجة سيضعهم في المركز الأول.

وصمد سندرلاند حتى الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، قبل أن تمنى شباكه بهدف سجله الهولندي ممفيس ديباي. ولم تكد تمضي دقيقة من الشوط الثاني حتى ضاعف مانشستر تقدمه بهدف ثان حمل توقيع قائده واين روني، وأنهى ماتا التهديف بتسجيل ثالث الأهداف في الدقيقة 85.

وكان توتنهام قد قلب تأخره بهدف نظيف إلى فوز كبير (4-1)، ليلقن ضيفه مانشستر سيتي درسا قاسيا ويهدد بقاء المدرب التشيلي مانويل بيليغريني في منصب المدير الفني لوصيف بطل الموسم المنصرم، بعدما مني الفريق بالهزيمة الثانية على التوالي في الدوري والثالثة في آخر أربع مباريات خاضها الفريق بمختلف البطولات.

وصعد الشياطين الحمر إلى الصدارة للمرة الأولى منذ أغسطس/آب 2013، وبات في رصيدهم 16 نقطة، مقابل 15 لمانشستر سيتي الذي تراجع للمركز الثاني.

من جانب آخر، استعاد أرسنال وليفربول نغمة الانتصارات، بفوز الأول على مضيفه ليستر سيتي (5-2)، والثاني على ضيفه أستون فيلا (3-2).

وشهدت باقي مباريات المرحلة التي أقيمت اليوم فوز ساوثهمبتون على سوانسي سيتي (3-1)، وستوك سيتي على بورنموث (2-1)، بينما تعادل ويستهام مع  نورويتش سيتي (2-2).

المصدر : وكالات

شارك برأيك

تعليقات مختارة

خمسة أسباب عجلت برحيل رانييري

قرار صائب

الرجل توقف طموحه عند سنه معينه،واخبر لاعبيه والادارة انهم لن يحققوا شيئا في بداية الموسم الحالي،،لو كنت رئيسا للنادي لعزلته في تلك اللحظة،،لان اي نادي في العالم هدفه الاستمراريه بالبحث عن الاقوى والافضل لتحقيق البطولات والمنافسة لحصد أي لقب

ليستر سيتي يقيل مدربه رانييري

العراقي المغترب

في رأيي تصرف غبي لأن مباراة اشبيلية كانت نتيجة جيدة رغم الخسارة فهم يحتاجون هدف واحد للفوز واعتقد ان هدف فاردي عزز ثقة اللاعبيين بانفسهم اقالة رانييري الذي يعرف الفريق جيدا قبل وقت قليل من مباراة مهمة امام ليفربول تصرف غير مسؤول فهم سيلعبون المباراة القادمة اما بمدرب مؤقت او مدرب جديد ولن يكن بمقدور هذا المدرب احداث تغيير سريع مهما كانت كفاءته يعني ان عليهم التضحية بنتائج المبارتين او الثلاث مباريات القادمة قبل احداث تغيير وهذه المبارة هي المصيرية فما فائدة التغيير