رياضة الجزيرة



الدوري الإنجليزي الممتاز

مورينيو يرفض اعتبار تشلسي مهددا بالهبوط

تشيلسي
تابع
الدوري الإنجليزي الممتاز
تابع
ليستر سيتي
تابع
مورينيو اعترف بأن إنهاء الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى بات مهمة صعبة (الفرنسية)
على الرغم من تضاؤل فرص إنهاء الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لا يزال المدير الفني لتشلسي حامل اللقب البرتغالي جوزيه مورينيو يبدو متماسكا، وقد أكد أن فريقه لم يتدهور به الحال إلى مرحلة الصراع على تفادي الهبوط.

واعترف مورينيو بأن إنهاء الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لدوري أبطال أوروبا بات مهمة صعبة، لكنه رفض اعتبار الفريق داخل دائرة الصراع من أجل تفادي الهبوط.

وقال مورينيو في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) "يمكنني تقبل تواجدنا في منطقة الهبوط (بجدول الدوري) لكنني لا أتقبل الدخول في صراع تفادي الهبوط".

وأضاف أن "الفريق يدخل في صراع تفادي الهبوط إذا ظل في تلك المراكز لثلاثة أو أربعة أشهر، وأنا لا أعتقد أننا كذلك".

وأوضح مورينيو أنه يشعر بالخجل في ظل أزمة الفريق وخيبة الأمل بسبب أداء بعض لاعبيه هذا الموسم، وذلك بعد أقل من سبعة أشهر من تتويجه بلقب الدوري.

وأضاف أن "من أبرز إمكانياتي قدرتي على قراءة المباراة للاعبينا، ولكنني الآن أشعر بأن عملي أهدر، الآن نحن في وضع يشعرني بالخجل".

وعلى الرغم من هذه المشكلات قال مورينيو إنه واثق بأن تشلسي سينطلق إلى مراكز أفضل بجدول الدوري، وأضاف "ليست لدينا فرصة للمراكز الأربعة الأولى ولكن لا يزال بإمكاننا إنهاء الموسم ضمن أول ستة مراكز لأن العديد من الفرق تهدر النقاط".

وكرر مورينيو التأكيد على اقتناعه بأنه الرجل المناسب لتدريب تشلسي، وقال "الشيء الوحيد الذي يمكن أن أقوله هو إنني أريد أن أكون المدرب (في تشلسي)".

وتلقى تشلسي الهزيمة التاسعة له خلال 16 مباراة بالدوري حينما خسر 1-2 أمس الاثنين أمام ليستر سيتي الذي يعتلي الصدارة، بينما يحتل تشلسي المركز الـ16 في جدول المسابقة بفارق نقطة واحدة أمام مراكز الهبوط و14 نقطة خلف الصدارة.

المصدر : وكالات

شارك برأيك

تعليقات مختارة

خمسة أسباب عجلت برحيل رانييري

قرار صائب

الرجل توقف طموحه عند سنه معينه،واخبر لاعبيه والادارة انهم لن يحققوا شيئا في بداية الموسم الحالي،،لو كنت رئيسا للنادي لعزلته في تلك اللحظة،،لان اي نادي في العالم هدفه الاستمراريه بالبحث عن الاقوى والافضل لتحقيق البطولات والمنافسة لحصد أي لقب

ليستر سيتي يقيل مدربه رانييري

العراقي المغترب

في رأيي تصرف غبي لأن مباراة اشبيلية كانت نتيجة جيدة رغم الخسارة فهم يحتاجون هدف واحد للفوز واعتقد ان هدف فاردي عزز ثقة اللاعبيين بانفسهم اقالة رانييري الذي يعرف الفريق جيدا قبل وقت قليل من مباراة مهمة امام ليفربول تصرف غير مسؤول فهم سيلعبون المباراة القادمة اما بمدرب مؤقت او مدرب جديد ولن يكن بمقدور هذا المدرب احداث تغيير سريع مهما كانت كفاءته يعني ان عليهم التضحية بنتائج المبارتين او الثلاث مباريات القادمة قبل احداث تغيير وهذه المبارة هي المصيرية فما فائدة التغيير