رياضة الجزيرة



نادي فالنسيا أوقف جميع المفاوضات منذ أسابيع عدة مع بعض الأندية لضم أوتاميندي في انتظار قرار ريال مدريد (غيتي)

كشفت صحيفة "ماركا" في عددها الإلكتروني الصادر اليوم الأربعاء أن الأرجنتيني نيكولاس أوتاميندي مدافع نادي فالنسيا سيكون الخيار الأول لريال مدريد إذا قرر اللجوء إلى شراء لاعب يجيد اللعب في مركز قبل الدفاع خلال الانتقالات الصيفية المقبلة تعويضا عن الرحيل المحتمل للاعبه سيرخيو راموس.

وأشارت "ماركا" الأسبوع الماضي إلى أن اختيار ريال مدريد وقع وبشكل مؤكد على اللاعب الأرجنتيني إذا كانت هناك حاجة للتعاقد مع أحد المدافعين، كما أن النادي المدريدي يترقب سير الأحداث هذه الأيام حتى يكون مستعدا لطرق أبواب فالنسيا الذي يدرك جيدا اهتمام الريال بالحصول على خدمات اللاعب الذي يرغب حقيقة في الرحيل.

وأوقف نادي فالنسيا جميع المفاوضات الدائرة منذ عدة أسابيع بينه وبين بعض الأندية الأخرى وخاصة الإنجليزية منها التي ترغب أيضا في ضم اللاعب، انتظارا لقرار ريال مدريد الأخير.

وبينما يشارك أوتاميندي مع منتخب بلاده ببطولة كوبا أميركا، تم تجميد جميع المفاوضات الخاصة بانتقاله إلى أي ناد آخر حتى يتضح القرار النهائي لسيرجيو راموس.

ويدرك أوتاميندي جيدا أنه يعتبر أول وأهم خيارات ريال مدريد إذا أصر نجم دفاع المنتخب الإسباني على الرحيل عن النادي الملكي هذا الصيف.

وسيضطر النادي الملكي إلى دفع مبلغ 50 مليون يورو (55 مليون دولار) قيمة الشرط الجزائي  المدرج في تعاقد أوتاميندي مع فالنسيا، إن أراد الحصول على خدماته، إلا أن الريال لا يرى بديلا أفضل، حيث إن المدافع الأرجنتيني يتمتع بالكثير من مميزات سيرخيو راموس وخاصة إتقانه ألعاب الهواء واللعب الرجولي وقوة الشخصية.

ورغم ذلك ما زالت إدارة ريال مدريد تأمل ألا تلجأ إلى التعاقد مع مدافعين آخرين، وأن يبقى سيرجيو راموس في صفوف الفريق.

ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن مانشستر يونايتد قدم عرضا يبلغ 28.6 مليون جنيه إسترليني (45 مليون دولار) لضم سيرجيو راموس.

وقالت التقارير الإعلامية إن مدافع إسبانيا (29 عاما) يرغب في الانتقال إلى ملعب أولد ترافورد رغم تبقي عامين على نهاية عقده مع الريال.

المصدر : الجزيرة,الألمانية

شارك برأيك