رياضة الجزيرة



الدوري الإنجليزي الممتاز

هل يعود إبراهيموفيتش إلى مان يونايتد؟

مانشستر يونايتد
تابع
مورينيو
تابع
الدوري الإنجليزي الممتاز
تابع
إبراهيموفيتش بلا ناد بعد انتهاء عقد العام الواحد مع يونايتد في يونيو/حزيران الماضي (غيتي)

كشف مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو عن أن فريقه يفاوض من أجل التوقيع مجددا مع المهاجم السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش، اعتبارا من النصف الثاني للموسم الحالي من أجل منحه الوقت الكافي للتعافي من إصابة في ركبته.

وكان إبراهيموفيتش أفضل لاعبي يونايتد الموسم الماضي وسجل 28 هدفا وقاد فريقه لإحراز كأس رابطة الأندية الإنجليزية، لكنه غاب عن الأسابيع الأخيرة مما حرمه من المشاركة في نهائي مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) التي توج بها "الشياطين الحمر" للمرة الأولى في تاريخهم.

وأصبح السلطان السويدي (35 عاما) بلا ناد بعد انتهاء عقد العام الواحد مع يونايتد في يونيو/حزيران الماضي، وهو يتعافى من إصابة في الرباط الصليبي لركبته تعرض لها خلال ربع نهائي الدوري الأوروبي ضد أندرلخت البلجيكي.

وخضع المهاجم -الذي انضم ليونايتد الصيف الماضي من باريس سان جيرمان- لجراحة في مايو/أيار، وأكد طبيبيه بعدها قدرته على مواصلة اللعب "لسنوات".

ومنذ إصابة ابراهيموفيتش، تكهنت الصحافة حول الوجهة المقبلة للاعب الذي كان يملك في عقده بندا يتيح تمديد ارتباطه مع يونايتد لعام إضافي لكن الأخير لم يستخدمه.

وتمرن السويدي -الذي توج بلقب الدوري مع جميع الأندية التي لعب لها باستثناء يونايتد- مع زملائه في "الشياطين الحمر" خلال فترة إعادة تأهيله، وكان مورينيو واضحا بشأن قدرة اللاعب السويدي على القيام بالعمل المطلوب.

وقال مورينيو الجمعة "زلاتان مصاب ويحتاج إلى الوقت للتعافي، وليس جاهزا للعودة للعب غدا، وبالتالي المسألة ليست طارئة لسنا في عجلة من أمرنا لإتمامه (الاتفاق) من عدمه".

المصدر : وكالات

شارك برأيك

تعليقات مختارة

خمسة أسباب عجلت برحيل رانييري

قرار صائب

الرجل توقف طموحه عند سنه معينه،واخبر لاعبيه والادارة انهم لن يحققوا شيئا في بداية الموسم الحالي،،لو كنت رئيسا للنادي لعزلته في تلك اللحظة،،لان اي نادي في العالم هدفه الاستمراريه بالبحث عن الاقوى والافضل لتحقيق البطولات والمنافسة لحصد أي لقب

ليستر سيتي يقيل مدربه رانييري

العراقي المغترب

في رأيي تصرف غبي لأن مباراة اشبيلية كانت نتيجة جيدة رغم الخسارة فهم يحتاجون هدف واحد للفوز واعتقد ان هدف فاردي عزز ثقة اللاعبيين بانفسهم اقالة رانييري الذي يعرف الفريق جيدا قبل وقت قليل من مباراة مهمة امام ليفربول تصرف غير مسؤول فهم سيلعبون المباراة القادمة اما بمدرب مؤقت او مدرب جديد ولن يكن بمقدور هذا المدرب احداث تغيير سريع مهما كانت كفاءته يعني ان عليهم التضحية بنتائج المبارتين او الثلاث مباريات القادمة قبل احداث تغيير وهذه المبارة هي المصيرية فما فائدة التغيير