آخر تحديث: 2018/6/13 الساعة 17:50 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/30 هـ
رياضة الجزيرة



كأس العالم

مونديال 2026.. لمن ذهبت أصوات الدول العربية؟

جانب من اجتماع الجمعية العمومية للفيفا لاختيار مستضيف مونديال 2026 (رويترز)
خسر المغرب في المنافسة أمام الملف الثلاثي على استضافة مونديال 2026، لكن النتيجة أظهرت انقساما في أصوات الدول العربية بين من صوت لصالح المغرب ومن خذله.

وأظهرت النتائج التي نشرها موقع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) للتصويت الذي أُجري اليوم الأربعاء، انقساما واضحا في الأصوات العربية، التي كان عليها أن تختار بين ملف دولة عربية هي المغرب وملف آخر مشترك بين الولايات المتحدة الأميركية والمكسيك وكندا.

وصوتت كل من مصر وليبيا والجزائر والسودان واليمن وتونس وموريتانيا وسوريا وفلسطين وقطر وعمان لصالح الملف المغربي، في حين أعطت دول السعودية والإمارات والكويت والبحرين ولبنان والأردن والعراق أصواتها للملف الثلاثي المشترك.

وكان رئيس هيئة الرياضة ومستشار الديوان الملكي السعودي تركي آل الشيخ قد تحدث علنا عن عدم دعمه للملف المغربي عبر تغريدات في حسابه على موقع تويتر، قبل أن يستقبل رئيس الاتحاد الأميركي لكرة القدم والمشرف على اللجنة الثلاثية ويبدي إعجابه بملف الولايات المتحدة وكندا والمكسيك لاستضافة المونديال.

ورغم أن الفارق في الأصوات بين الملفين لم يكن لهذه الأصوات أن تحسمه، إذ حصلت الولايات المتحدة وكندا والمكسيك على 134 صوتا في مقابل 65 حصل عليها المغرب، فإن موجة من الدهشة والاستياء أحدثها الانقسام العربي في التصويت على استضافة الحدث الكروي الأبرز.

وبعد إعلان الملف الفائز، تكون تلك المرة الأولى التي تستضيف فيها ثلاث دول مباريات كأس العالم، في حين قال رئيس الاتحاد الأميركي للعبة الذي سوف تستضيف بلاده العدد الأكبر من المباريات، إن تنظيم البطولة من المتوقع أن يجلب ما يقرب من 14 مليار دولار.

المصدر : دويتشه فيلله

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو

تعليقات مختارة

تعليق برشلونة على إيقاف ميسي

لا حاجة هنا لِقُرّآء شفاة

لمن يعلم بها وهو يَرطُن ألأسبانيه بنزعة عدائيه اكتفت بها ألـ"فيفا"بأربع مباريات قد تَطالُ تلك العقوبة مَجدَ ميسي."وتؤثر علي مستقبله.!الحكم المساعد:مارسيلو فانغاسي."لا يستطيع نقل ما قاله ميسي."وببساطة لأنه لا يعرف اللغة ألأسبانية التي يتكلمها ميسي."لغته الأُم.!أما الحكم فلغته البرتغالية..فلن يستطيع فهم إلا ترطيش لـِ كلمات بذيئة بالأسبانية إن كان يفهم القليل منها.؟وهذا ما أتضح من الفيديو بنظرات ميسي."العدوانية التي عاين بها الحكم.؟وعليه الاعتذار للحكم وللنادي ولجمهوره وللأرجنتين بدل الشد علي يديه؟