رياضة الجزيرة



بيكهام فضل الالتحاق بريال مدريد ورفض الانضمام إلى برشلونة (الأوروبية)

كشف لاعب مانشستر يونايتد السابق ديفد بيكهام أن النادي الإنجليزي توصل إلى اتفاق مع برشلونة الإسباني تمهيدا لانتقاله إلى صفوفه، قبل أن ينتقل إلى ريال مدريد عام 2003.

وانتقل بيكهام بعدما حصد ستة ألقاب في الدوري الإنجليزي ولقبا في دوري أبطال أوروبا مع مانشستر يونايتد، إلى صفوف ريال مدريد مقابل 35 مليون يورو.

ولكن بيكهام أكد أن نادي "الشياطين الحمر" عقد اتفاقا مع النادي الكتالوني رغم رغبة قائد المنتخب الإنجليزي في الرحيل إلى ريال مدريد.

وقال في تصريحات لشبكة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "لم يكن هناك أي نوع من الثأر.. لقد كنت أتألم وأشعر بالغضب نظرا للطريقة التي كانت تسير بها الأمور لأنني لم أشارك في بعض المباريات خلال الموسم، ولكن لم أكن أتخيل أن هذا سيفضي إلى رحيلي".

وأضاف "لقد سمعت حينها بعض الشائعات تقول إنه يجب على النادي بيعي.. لقد كنت في عطلة بالولايات المتحدة عندما اتصل بي أحد أصدقائي وأخبرني بأن شبكة سكاي سبورت التلفزيونية تقول إن مانشستر يونايتد اتفق مع برشلونة حول انتقالي إليه.. قلت له إن هذا غير صحيح، وإني لا أعلم أي شيء عن هذا الأمر".

وتابع قائلا "عدت حينها إلى لندن وتحدثت مع المدرب الذي قال لي إن الأمر حقيقي وإنهم توصلوا إلى اتفاق حول بيعي.. تحدثت مع وكيل أعمالي في تلك اللحظة وأبلغته بأنه إذا كان علي الرحيل فإنني سأرحل إلى ريال مدريد. وخلال أيام اجتمعت مع رئيس ريال مدريد واتفقت معه على انتقالي إلى صفوف الفريق".

وشاب التوتر العلاقة بين بيكهام والمدير الفني التاريخي لمانشستر يونايتد أليكس فيرغسون في ذلك الوقت، بيد أن بيكهام أكد أنه لم يكن يرغب مطلقا في الرحيل عن النادي الإنجليزي.

واختتم بيكهام قائلا "لم أر أي مباراة لمانشستر يونايتد طوال ثلاثة أعوام (بعد الرحيل).. أصبت بالصدمة وخيبة الأمل، لأننا كنا قد فزنا لتونا بالدوري في ذلك الموسم.. لقد كنت أرغب بدون شك في الاعتزال في أولد ترافورد لأن مانشستر يونايتد هو فريقي.. لم تكن لدي أي رغبة في الرحيل عنه".

المصدر : الألمانية

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو