رياضة الجزيرة



غوارديولا يوجه إبراهيموفيتش عندما كان يلعب لبرشلونة (رويترز)

ألمح نجم كرة القدم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي إلى إمكانية عودته للدوري الإيطالي في المستقبل القريب، وكشف عن رأيه في مدربيه السابقين جوزيه مورينيو وبيب غوارديولا.       

وأشار إبراهيموفيتش (38 عاما)، الذي ينتهي عقده مع الفريق الأميركي في أول يناير/كانون الثاني المقبل، إلى أنه لا يرجح تمديد عقده أو الاستمرار في الدوري الأميركي وألمح إلى إمكانية عودته للعب في الدوري الإيطالي.      

وأكد إبراهيموفيتش في مقابلة نشرتها صحيفة "لا غازيتا ديللو سبورت" الإيطالية الرياضية اليوم أنه لم يفكر بعد في وِجهته المقبلة ولكنه وصف إيطاليا بوطنه الثاني وكشف أنه سيعود إلى الدوري الإيطالي فقط من أجل الفوز بلقب الدوري.       

وقال إبراهيموفيتش "إنني في الثامنة والثلاثين من عمري ولدي حماس الفوز مثل لاعب شاب. إيطاليا وطني الثاني. سأستمع لكل شيء، ولكنني أريد الكفاح لأقصى درجة. إذا عدت لإيطاليا، سيكون هدفي الفوز بالدوري المحلي. ما زلت قادرا على صنع الفارق.. لست للمشاهدة مثلما يذهب الناس إلى حديقة الحيوان لمشاهدة الحيوانات. ما زلت قادرا على تسجيل عشرين هدفا في الموسم".       

وسبق لإبراهيموفيتش أن لعب لثلاثة أندية إيطالية هي يوفنتوس وميلان وإنتر ميلان، كما لعب خارج إيطاليا للعديد من الأندية منها مانشستر يونايتد الإنجليزي وبرشلونة الإسباني وأياكس الهولندي وباريس سان جيرمان الفرنسي.       

وكانت تقارير أشارت خلال الأيام القليلة الماضية إلى أن إبراهيموفيتش قد يكون ضمن البدائل التي يلجأ إليها إنتر ميلان لتعويض النقص العددي في صفوفه، بعد إصابة أكثر من لاعب خلال الأسابيع القليلة الماضية، كما أشارت تقارير إلى أن المهاجم السويدي المخضرم يمثل هدفا لأندية أخرى منها فيورنتينا الإيطالي.

إبراهيموفيتش نجح مع فريق ميلان الإيطالي (رويترز)
وقال إبراهيموفيتش "أحببت الفترة التي قضاها دييغو مارادونا مع نابولي، وأعتقد أنه ما من لاعب مثله.. مشاهدة حب مارادونا لدى المشجعين في مدينة نابولي يشجعني على أن أرغب في خوض التجربة مع نابولي".
 
وأضاف "سيكون مثيرا أن أكرر ما فعله مارادونا. لا أقول إنني سأنتقل إلى نابولي لأن القرار النهائي سيعتمد على عدة عوامل. ولكنه اتجاه يثير الحماس. بوجودي في سان باولو (معقل فريق نابولي)، سنشاهد مدرجات ممتلئة كل يوم خاصة مع وجود مدرب رائع مثل كارلو أنشيلوتي".
 
وتحدث النجم السويدي عن الصداقة التي تربطه بمدرب فريق بولونيا، سينيسا ميهايلوفيتش، مشيرا إلى أنه إذا انتقل لصفوف بولونيا سيكون من أجله.
 
وعن قطبي مدينة ميلانو، أعرب إبراهيموفيتش عن اعتقاده بأن إنتر يتطور وينمو، فيما يعاني ميلان من أزمة.

مورينيو وغوارديولا
وبعيدا عن الكرة الإيطالية كشف النجم السويدي عن رأيه في اثنين من أبرز المدربين الذين أشرفوا عليه في مسيرته الكروية الطويلة والحافلة، وهما البرتغالي جوزيه مورينيو والإسباني بيب غوارديولا.

إبراهيموفيتش يرى أن مورينيو ما زال المتفرد "سبيشيال وان" (رويترز)

وبينما أبدى اللاعب المخضرم تقديره واحترامه التام لمورينيو، بدا رأيه في غوارديولا على النقيض حيث يرى أنه ترك بصمة سلبية في مسيرته.

وسبق لمورينيو أن تولى تدريب إبراهيموفيتش في كل من إنتر ميلان ومانشستر يونايتد، فيما تولى غوارديولا تدريبه في برشلونة الإسباني.

وأعرب إبراهيموفيتش عن ثقته بمورينيو بقوله إنه "لا يزال سبيشيال وان (المتفرد)، وأنه قادر على استعادة الألقاب، وأثق بأنه عندما يعود للتدريب قريبا سيستعيد الألقاب سريعا".

في المقابل، بدا شعور إبراهيموفيتش تجاه غوارديولا مغايرا تماما، حيث قال "لم نصطدم من قبل أبدا. ولكن هناك أشياء أخرى كانت تزعجني.. عندما نلتقي كان يتوارى. كان ينتظر حتى أمرّ ليخرج بعدها من غرف تغيير الملابس. هو يعتبر ظاهرة في التدريب، ولكن من الناحية الشخصية... ".

المصدر : الألمانية

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو