رياضة الجزيرة



أحمد السباعي

سيل من التحليلات والمعلومات والتقارير في الصحافة الإسبانية تتحدث عن أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة يتجه بثبات نحو الفوز بالكرة الذهبية السادسة في مسيرته كأفضل لاعب بالعالم، والتي سيعلن عنها الاثنين المقبل في 2 من الشهر المقبل.

البداية مع صحيفة "موندو ديبورتيفو" التي كشفت أن المؤشرات كلها تدل على أن "البولغا" سيفوز بالجائزة المرموقة التي تقدمها مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية.

وبحسب الصحيفة الإسبانية، فإن مجلة فرانس فوتبول وفقا لبروتوكولها المعتاد قبل حفل الكرة الذهبية، يسافر فريق المجلة إلى المكان الذي يعيش فيه الفائز، ويقوم بإجراء مقابلة ويلتقط صور مع الجائزة للعدد الذي سيصدر بعد حفل الإعلان، وعلمت الصحيفة أن الفريق سافر أمس إلى برشلونة لمقابلة ميسي، غير أن مصادر مقربة من اللاعب رفضت تأكيد أو نفي الخبر.

إضافة إلى "موندو ديبورتيفو"، عنونت صحيفة "سبورت" الكتالونية مقالا لأحد الكتاب المهمين لديها "كل طرق الكرة الذهبية تؤدي إلى ميسي".

ويقول الكاتب إن ميسي قاد فريقه للفوز بلقب الليغا ولنهائي كأس الملك ولنصف نهائي دوري الأبطال وتابع أنه لا يلام على عدم فوزه بالثلاثية الثالثة في مسيرته، لأنه بذل جهدا مضاعفا وفاز بجوائز "الحذاء الذهبي" لأفضل هداف في أوروبا و"بيتشيتشي" لأفضل هداف في الليغا، وجائزة أفضل هداف في دوري الأبطال.

ويستشهد الكاتب بقول الهولندي فيرجيل فان دايك مدافع ليفربول الفائز بلقب دوري الأبطال مع فريقه الذي يعد أشرس منافسي ميسي على الجائزة، إن "ميسي أفضل لاعب في العالم حتى ولو لم يلعب في نهائي دوري الأبطال، وإذا فزت بهذه الجائزة فسأكون فخورا بهذا ولكن ميسي هو الأفضل".

وتابع الكاتب أن ما فعله ميسي هذا الموسم على المستوى الشخصي لا يمكن مقارنته بأي منافس آخر كالفائز السابق بالجائزة الكرواتي لوكا مودريتش أو الغريم التقليدي كريستيانو رونالدو، ولهذا يتوقع الكاتب أن تمنح الجائزة لميسي.

وفي إطار التحليلات والتوقعات أيضا، غرد خوسيه مادو الصحفي الإسباني المقرب من الفريق الكتالوني على حسابه في تويتر، متوقعا فوز ميسي بالكرة الذهبية لهذا العام، وكتب في تغريدته "ميسي يفوز مجددا بالكرة الذهبية".

كما تحدثت تقارير نشرتها "موندو ديبورتيفو" أن ميسي يسافر إلى باريس الاثنين المقبل لحضور حفل توزيع الكرة الذهبية رفقة عائلته، وسط الحديث عن أن نيمار يريد مرافقة صديقه في حضور هذا الحفل.

وفي السياق نفسه، قال النجم الشاب كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان إن ميسي يستحق الكرة الذهبية للمرة السادسة في مسيرته.

وتابع اللاعب الفائز مع منتخب بلاده بمونديال روسيا 2018، أنه "على المستوى الفردي فإن ميسي كان أفضل لاعب ففي الموسم".

وكانت مواقع التواصل تداولت صورة لموقع الإحصاءات الشهير "ترانسفير ماركت"، تظهر رفع عدد الكرات الذهبية الفائز بها ميسي إلى ست، وبدأ نشرها للتأكيد أن "البولغا" سيفوز بالجائزة، لكنه تبين لاحقا أن الموقع يضيف الجوائز التي قدمت بطريقة مشتركة بين الفيفا وفرانس فوتبول في سنوات ماضية قبل أن تنفصل الجائزة الموسم الماضي إلى اثنتين، "الأفضل" و"الكرة الذهبية".

المصدر : الصحافة الإسبانية

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو