رياضة الجزيرة



الدوري الإسباني

"الرسام" يودع برشلونة بأفضل طريقة

إنييستا
تابع
برشلونة
تابع
الدوري الإسباني
تابع
إذا كانت هذه بالفعل واحدة من المباريات الأخيرة لأندريس إنيستا مع برشلونة، فإنها كانت طريقة رائعة لوداع النادي الكتالوني. 

وكان قائد برشلونة أفضل لاعب أمس السبت بعدما قدم عرضا مذهلا ليساعد فريقه الممتع على سحق إشبيلية 5-صفر والفوز بكأس ملك إسبانيا لكرة القدم للمرة الرابعة على التوالي. 

وسيتخذ إنيستا قرارا بشأن مستقبله الأسبوع المقبل، ويدرس لاعب الوسط البالغ عمره 33 عاما الانتقال للدوري الصيني، وتقول تقارير صحفية إسبانية إنه سينهي مدته الناجحة للغاية مع برشلونة من أجل تجربة حظه في الشرق الأقصى. 

وبكى قائد برشلونة في الدقائق الأخيرة من المباراة عند استبداله وسط هتافات باسمه من جماهير الفريقين في المدرجات.

وقال إنيستا "هذا الأسبوع سأعلن قراري النهائي. ما يجعلنا سعداء هو أيام مثل هذه. أردت حقا أن يسير هذا اليوم بشكل جيد وحدث ذلك بالفعل منذ الدقيقة الأولى".

وأضاف "كانت ليلة رائعة من كافة الجوانب، على صعيد الفريق وعلى الصعيد الشخصي. هذا لقب نحبه وسنحاول إضافة لقب الدوري لننهي الموسم بقوة".

وكانت هذه سادس مرة يرفع فيها إنيستا كأس الملك، إضافة لثمانية ألقاب في الدوري ستصبح تسعة إذا حقق برشلونة الثنائية المحلية بحصوله على ثلاث نقاط إضافية من مبارياته الخمس الأخيرة. كما فاز إنيستا بأربعة ألقاب في دوري أبطال أوروبا. 

وأمام إشبيلية كان إنيستا في أفضل مستوياته، وساعد برشلونة على إرهاق منافسه بتمرير الكرة بسرعة ودقة ولم يترك الفريق الأندلسي يلتقط أنفاسه. 

وتسجيل الأهداف ليس موطن قوة إنيستا، إذ أحرز هدفا واحدا بجميع المسابقات هذا الموسم قبل أن يسجل هدف برشلونة الرابع بعدما راوغ حارس إشبيلية ديفد سوريا ليهز الشباك من زاوية صعبة.

وقال إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة "أندريس يقدم استعراضا فنيا. مشاهدته ممتعة". 

وبعد خيبة أمل خروج برشلونة من دور الثمانية في دوري الأبطال أمام روما بعدما أهدر الفريق الكتالوني تفوقه بثلاثة أهداف في مباراة الذهاب، شعر إنيستا بالسعادة بعد عودة الابتسامة للجماهير. 

وقال "الفريق والجماهير يستحقون عشرة من عشرة. هناك الكثير من المشاعر. أنا سعيد جدا وسعيد بأننا أظهرنا أفضل ما عندنا وسعيد بهذا اللقب. رغم أننا جميعا كنا نفكر في مباراة روما، فإن الجماهير تستحق هذا اللقب".

المصدر : وكالات