رياضة الجزيرة



احتفل فريق روما بوداع نجمه الأسطوري فرانشيسكو توتي بالحصول على المركز الثاني بترتيب الدوري الإيطالي لكرة  القدم هذا الموسم، المؤهل مباشرة لمرحلة المجموعات بمسابقة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل. 

وحقق روما فوزا مثيرا 3 - 2 على ضيفه جنوى في المرحلة الثامنة والثلاثين (الأخيرة) في المسابقة الأحد، التي شهدت أيضا فوز نابولي على مضيفه سامبدوريا 4 - 2، وكالياري على ضيفه ميلان 2-1.

وحافظ روما على المركز الثاني، بعدما رفع رصيده إلى 87 نقطة، بفارق نقطة أمام نابولي، صاحب المركز الثالث، الذي بات يتعين عليه خوض الدور التمهيدي المؤهل لمرحلة المجموعات بالمسابقة القارية في الموسم القادم. 

في المقابل، تجمد رصيد جنوى عند 36 نقطة في المركز السادس عشر. 

وتقدم جنوى بهدف مباغت عبر لاعبه بييترو بيليغريني في الدقيقة الثالثة، قبل أن يتعادل البوسني إيدين دزيكو سريعا لروما في الدقيقة العاشرة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1 -1.

وتواصلت الإثارة في الشوط الثاني، بعدما أضاف دانييلي دي روسي الهدف الثاني لروما في الدقيقة 74، لكن أصحاب الأرض لم يستمتعوا بهذا التقدم طويلا، عقب تسجيل داركو لازوفيتش هدف التعادل لجنوه في الدقيقة 79.

وبينما كانت المباراة في طريقها للتعادل، تقمص دييجو بيروتي دور البطولة بعدما أحرز الهدف الثالث لروما في الدقيقة الأخيرة. 

رفقاء توتي ودعوه بطريقتهم (رويترز)
توتي يلقي تحية الوداع لجماهير روما (رويترز)
جماهير روما تودع توتي بحمل لافتات عليها رقم 10 الذي حمله اللاعب طيلة مشواره مع نادي الذئاب (رويترز)

توتي رفقة عائلته أثناء توديع جماهير روما (غيتي)


وكان الملعب الأولمبي بالعاصمة روما، الذي استضاف اللقاء، مفعما بالعاطفة، حيث شهدت المباراة، وداع الجماهير لأسطورة فريق روما  فرانشيسكو توتي الذي ربما يبحث عن تحد جديد مع فريق آخر بعد 25 موسما قضاها ضمن صفوف روما. 

وقام توتي بتحية الجماهير التي احتشدت في المدرجات خلال فترة الراحة بين شوطي المباراة، قبل أن ينزل إلى أرض الملعب في الدقيقة 54 بدلا من اللاعب المصري محمد صلاح، حيث قدم النجم المخضرم العديد من التمريرات السحرية لزملائه. 

وسجل توتي (40 عاما) مشاركته الأولى بقميص روما في 1992 وسجل للفريق 307 أهداف منها 250 هدفا في 619 مباراة بالدوري. 

وتوج توتي مع الفريق بلقب الدوري الإيطالي عام 2001 إلى جانب لقبين في كأس إيطاليا وكان ضمن المنتخب الإيطالي المتوج بلقب كأس العالم 2006 في ألمانيا. 

كرتوني يتفادى الهبوط
وحقق كروتوني، الذي يخوض موسمه الأول في المسابقة، المعجزة، بعدما تفادى العودة إلى دوري الدرجة الثانية عقب فوزه 3 - 1 على ضيفه لاتسيو، مستفيدا من خسارة إمبولي 1 - 2 أمام مضيفه باليرمو.

وارتفع رصيد كروتوني إلى 34 نقطة، ليرتقي إلى المركز السابع عشر (الرابع من القاع)، بفارق نقطتين أمام إمبولي، صاحب المركز الثامن عشر، الذي ودع البطولة رسميا، فيما توقف رصيد لاتسيو عند 70 نقطة في المركز الخامس المؤهل لمرحلة المجموعات بالدوري الأوروبي.

ولم يكن فوز نابولي على مضيفه سامبدوريا 4 -2 كافيا لانتزاع المركز الثالث.  

المصدر : وكالات

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو