يوفنتوس يهزم كييفو بثلاثية ورونالدو يضيع ضربة جزاء
رياضة الجزيرة



إيمري كان يحتفل بتسجيل الهدف الثاني ليوفنتوس (غيتي)

ابتعد فريق يوفنتوس حامل لقب الدوري الإيطالي في المواسم السبعة الماضية، في الصدارة مجددا بفارق تسع نقاط عن وصيفه وملاحقه نابولي، بعد فوزه على ضيفه كييفو بثلاثية نظيفة، في مباراة أضاع خلالها كريستيانو رونالدو ركلة جزاء. يأتي ذلك بينما أصبح ميلان رابعا بفوزه في الجولة العشرين على مضيفه جنوى بهدفين دون رد في غياب الأرجنتيني غونزالو هيغواين.

وأنهى يوفنتوس الشوط الأول متقدما بهدفين: الأول للبرازيلي بتصويبة من دوغلاس كوستا في الدقيقة 13، مسجلا هدفه الأول منذ 28 أبريل/نيسان الماضي ضد إنتر ميلان (3-2).

وجاء الهدف الثاني في الثواني الأخيرة من الشوط الأول إثر سلسلة تمريرات بلغت 28 تمريرة متتالية، أنهاها الألماني إيمري كان في الشباك، مسجلا هدفه الأول بقميص "البيانكونيري" الذي انتقل إليه هذا الموسم قادما من ليفربول الإنجليزي.

وفي بداية الشوط الثاني، حصل يوفنتوس على ركلة جزاء صدها الحارس المخضرم ستيفانو سورنتينو ليحرم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو من هدفه الـ15 والانفراد مجددا بصدارة الهدافين.

ووجه يوفنتوس الضربة القاضية لضيفه بهدف في الدقيقة 84 برأسية من دانييلي روغاني إثر ركلة حرة نفذها فيديريكو برنارديسكي.

وفي مباراة أخرى على ملعب "ماراتسي"، صعد ميلان إلى المركز الرابع بعد فوزه المتأخر خارج ملعبه على جنوى بهدفين نظيفين في غياب هيغواين المرشح للانتقال إلى تشلسي الإنجليزي.

واستفاد ميلان من فوز نابولي على لاتسيو 2-1 الأحد للتقدم على الأخير والصعود إلى المركز الرابع المؤهل إلى دوري الأبطال برصيد 34 نقطة، وبفارق نقطة أمام قطب العاصمة الآخر روما، واثنتين أمام لاتسيو الذي تراجع إلى المركز السادس قبل مواجهته الصعبة جدا الأحد المقبل على أرضه ضد يوفنتوس.

المصدر : الفرنسية

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو