قضية اللاعب البحريني المعتقل في تايلند تتفاعل
رياضة الجزيرة



أعلن الاتحاد الأسترالي لكرة القدم اليوم الأربعاء إلغاء المعسكر الذي كان مقررا للمنتخب الأولمبي (تحت 23 عاما) في تايلند، نظرا لاستمرار احتجاز اللاعب الدولي البحريني حكيم العريبي.

وكان العريبي (25 عاما) -الذي حصل على حق اللجوء بأستراليا عقب فراره من البحرين عام 2014 لأسباب تتعلق بالقمع السياسي- اعتقل في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بمطار سوفارنابومي الدولي بالعاصمة بانكوك خلال قضاء عطلة مع أسرته، على خلفية إصدار البحرين مذكرة اعتقال بحقه.

وسيقضي اللاعب شهرين آخرين على الأقل بالسجن في تايلند بعد أن حددت محكمة هناك موعد الجلسة المقبلة للنظر في تسليمه إلى البحرين في أبريل/نيسان المقبل.

وأثارت القضية مناشدات من رئيس وزراء أستراليا والاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لكي تطلق تايلند سراح العريبي وتعيده لأستراليا على أساس مخاوف من احتمال تعرضه للتعذيب في بلاده التي تسعى لتسلمه.

وقال اللاعب للصحفيين الحاضرين قبل دخوله قاعة المحكمة "لا ترسلوني إلى البحرين". وأوضح أنه سيواجه الاضطهاد والتعذيب إذا تم تسليمه.

وقال غراهام أرنولد المدير الفني للأولمبي الأسترالي في بيان "لدى عودتنا من المشاركة ببطولة كأس آسيا (التي اختتمت بالإمارات في الأول من الجاري) قمنا بإعادة تقييم خططنا نظرا لاستمرار احتجاز العريبي بأحد سجون تايلند".

وأضاف أن المنتخبات الأسترالية متحدة في دعمها للعريبي و"نناشد المجتمع لمواصلة الحملة من أجل إطلاق سراحه".

وأشار المدرب إلى أن المعسكر التحضيري -للتصفيات المؤهلة لكأس آسيا 2020 لمنتخبات تحت 23 عاما- سيقام في دولة أخرى بقارة آسيا.

ويتولى كريغ فوستر -قائد المنتخب الأسترالي السابق- حملة تهدف لإطلاق العريبي المحترف بفريق باسكو فالي بمدينة ملبورن.

كذلك أبدى نجوم بارزون -أمثال ديديه دروغبا وجيمي فاردي وجيورجيو كيليني- دعمهم للعريبي خلال الأيام الماضية.

وفي البحرين، صدر حكم غيابي ضد اللاعب بالحبس عشرة أعوام بتهمة تخريب مركز للشرطة عام 2012، وهي التهمة التي ينفيها العريبي.

المصدر : وكالات

رياضات

الإن بي إي (NBA)
بطولات دولية
الفورمولا 1 (F1)
الموتو جي بي (Moto GB)
سباقات الرالي
بطولات الغراند سلام
بطولة رابطة محترفي التنس
بطولة رابطة محترفات التنس
أولمبياد ريو

تعليقات مختارة

رونالدو وميسي.. كم يحتاجان لجني مليون دولار؟

ألِأنها لبعة مثيرة قوامها

حرارة وسخونة لمواقف حرجة تشتعل الدنيا بالملاعب عند إنقاذ لاعب كبير مثل رونالدو لفريقه،تتدفق بعدها مشاعر جياشه وثورة بكينونة عشاق لكرة مستديرة وينسوا وقتها من أي طبقات المجتمع ومكانتهم هم، لحظات تتساوي بها الأدمغة وتغزو الكبير والصغير حتي نسي العالم معها إن هذا جنون مستشري بضخ أموالا كبيرة ولا ننتقص من حجم اللاعبين ولكن هذا قد ذهب بعقول الكثير إن لم يكن حسدا فان هناك من هم اقوي منهما ولم تكن لهم فرص مستحقه كما لرونالدو وميسي هل تعقل ما معني دفع مليار دولار لريال مدريد لكي يستغني عنه ناديه العريق؟

اللاعبون الأكثر كرها في العالم

آلية..الخطأ والصواب."؟

."..مِضْمَارُ الكراهية التي بني عليه هذا التصنيف فيه إجحاف كبير لرونالدو لأنه ليس بأناني ولا مستفز بل يُستفز ولا ينفعل إلا عندما يُخطئ بالتسديد ولا هو سيئ المزاج إلا عندما لا يكترث الحكام بسقوطه بمنطقة الجزاء.. ويستحوذ علي إعجاب مئات الملايين من البشر عبر العالم واغلبهم أطفال."" إلا أن يكون القائمين علي هذا التصنيف لم يفرقوا بين ألجديه." التي يتمتع بها رونالد و إبراهيموفيتش وروبين والعدوانية."" التي يتميز بها لاعبوا برشلونة سوايرز العضاض وبيكيه ونيمار المشاكس وما ذكرهم ضمنا التقرير..؟

راتب تيفيز بالصين.. 4500 دولار في الساعة

الحق الصارم

الإنسان فقد الرحمة والإنسانيّة. شخص يلعب بكرة من جلد الحيوان وراتبه بالملايين شهريّاً! و هناك من يستطيع أن يعيش على جزء لا يكاد يذكر من هذه الرواتب المبالغة. فضلاً عن ظلم من هو أجدر بالحصول على مثل هذه الرواتب مثل المعلّم المدرسي أو الجامعي . صدق رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم) حين قال لاتقوم الساعة حتّى يكون أسعد النّاس لكع إبن لكع. الحمد لله الّذي لم يبتلينا بفتنة المال والدنيا.